كن مختلفآ

2022-09-22 15:01:50 منوعات ...







إلى حلمي الواقف في آخر الطريق ينتظرني..!!

أعلمُ أن الطريق إليك صعب ، و غير مُمهد ، و أنني قد أتعثر أحياناً و قد تخّر قواي ، حتى أكاد ألفظ عبارات الإستسلام .. لكنني لن أستسلم !! بطريقةٍ ما كُنت أنتَ من اخترتني ، و لم أكن أنا من اخترتك ، كنتُ كمن يقف في مفترق طرق ، حائرةٌ و مُشتته أي الطرق اختار ، أصوات شتّى تعلو في أذني أن لا تختار ذاك  الطريق ، اختار طريقاً أيسر ، طريقاً لا يُرهِقُ عقلك ، و لا يُتعِبُ جسدَك ، إلى أن أحاطت كفي تلك اليد ، فكانت كيدِ أُمٍ تمسك معصم طفلها لتتجاوز معه الطريق ، لم تكن تلك اليد إلا يَدُك و لم يكن ذاك  الطفل إلا أنا !! أخذت بيدي يا حُلمي و هديتني الطريق ، و تجاوزت معي العتبة الأولى فالثانيه و في كُل مرةٍ تزدادُ نشوتي بِك ، أسير نحوك بخُطى خجولة ، أعلم أنك تنتظرني و ربما أنت من يتقدم نحوي أكثرُ مني ، سأصل و سنلتقي ذات يوم .. أعدك..!!💛🌸"شعورك بالتشَتُّت الآن لا يعني أنك ستبقى هكذا طويلًا، بطريقةٍ ما ستأخذ الأمور مسارها الصحيح، فوضى الأفكار في رأسك ستترتَّب، القلق الذي يسكنك ستحلّ الطمأنينة مكانه، القرارات التي تتخبَّط فيما بينها سيختار الله لك أصلَحها مادُمت قد استخرته و دعوته و صبرت، و الغد الذي كان كابوسًا غير واضح المعالم سيصبح واقعًا جميلًا.. فقط المزيد من الصبر و الدعاء، و الثقة الحق في ربِّ الأرض والسماء❤️‍🩹."قَد يتطلبُ مِنكَ الطريقُ أحياناً النوم على الطاولة، السهر إلى منتصف الليل.. والاستيقاظ قبل الجميع, التحدث مع نفسك في طريقكَ إلى الامتحان...


كلُ هذه الأشياء هيَ ثمنُ النجاح , ثَمنُ أن يَقصدُكَ أحدٌ عندما يشعرُ بالألم 😍💪.















نحن نقدر تعاونك
من فضلك اختر نوع التجاوز




شاهد ايضا




التعليقات

  • اكتب تعليق




مواضيع جديده




افضل 30 كاتب هذا الاسبوع

اكثر المواضيع مشاهدة علي الاطلاق