ما سعر الفائدة بعد اجتماع البنك المركزي؟

2022-09-22 14:11:05 مال و أعمال ...











قامت لجنة السيايات النقدية بالبنك المركزي المصري بعقد جلسة اليوم الخميس لإقرار أسعار الفائدة، كما ارجح بعض خبراء الاقتصاد أن لجنة السياسات الاقتصادية ستزيد من سعر الفائدة إلى 2%  وذلك لوصول معدل التضخم مستويات مرتفعة.

كما أوضح الخبراء الاقتصاديين انه من الضروري أن يتدخل البنك المركزي لمكافحة المتاجرة بالدولار، أو ما يسمى " الدولرة" كما ربطوا بين اجتماع اليوم لتحديد سعر الفائدة والاجتماع الفيدرالي الأمريكي الذي عقد هذا الأسبوع.   كما رجح الخبراء اتجاه البنك المركزي للتثبيت وذلك لتفادي تكبد موازنة الدولة خسائر فادحة. 

كما تعقد لجنة السياسات النقدية بالبنك المركزي اليوم الخميس، أجتماعها لسادس لعام 2022، وذلك لتقوم بتحديد سعر الفائدة بعد قرارها بالتثبيت خلال الاجتماعين الماضيين. 

وقد أعلن البنك المركزي سابقا عن ارتفاع معدلات التضخم السنوي الأساسي وذلك خلال شهر أغسطس الماضي حيث سجل مستوى قياسي جديد يصل إلي 16.7%، ليتخطى بذلك مستهدف التضخم السنوي للبنك المركزي عند 7% بالزيادة أو بالنقصان 2% في نهاية الربع الرابع من 2022. 

وقد أعلن البنك الفيدرالي أمس الأربعاء عن موافقته على رفع ثالث على التوالي بمقدار 75 نقطة أساسية وذلك لمعالجة التضخم الحاد الذي يعانيه الاقتصاد الأمريكي. 

هذا الارتفاع الهائل، الذي كان من الصعب فهمه من قبل الأسواق قبل أشهر فقط، حيث يأخذ سعر الإقراض القياسي للبنك المركزي إلى نطاق مستهدف جديد يتراوح ما بين 3٪ إلى 3.25٪.

وهذا المعدل أعلى معدل للفائدة تم تسجيله منذ الأزمة المالية العالمية في عام 2008. 

 قرار يزم الأربعاء الذي اتخذه البنك الاحتياطي الفيدرالي خطوة صارمه في حربه ضد التضخم منذ الثمانينيات. 

من المحتمل أيضًا أن يتسبب هذا القرار في ألم اقتصادي لملايين الشركات والأسر الأمريكية لأنه سيعمل على زيادة تكلفة الاقتراض لأشياء مثل المنازل والسيارات وبطاقات الائتمان.






















نحن نقدر تعاونك
من فضلك اختر نوع التجاوز




شاهد ايضا




التعليقات

  • اكتب تعليق




مواضيع جديده



افضل 30 كاتب هذا الاسبوع

اكثر المواضيع مشاهدة علي الاطلاق