كيف أبدأ حصتي التعليمية؟

2022-09-15 20:18:30 التعليم و الجامعات ...









     كيف أبدأ حصتي التعليمية؟ سؤال لطالما راود الكثير من الزملاء و الزميلات في مهنة التعليم و السبب أنّ البداية هي أصعب ما يواجه الأستاذ، و عليه ارتأيت في هذا المقال أن اعرض عليكم بعض الاقتراحات في كيفية بدء حصة تعليمية حتى يتسنى لكم تفادي البداية المملة المؤدية إلى الاشمئزاز و النفور، لأنك أيها الستاذ إن أبدعت في استهلال حصتك بما يجذب اهتمام تلاميذك فقد أحرزت قسطا من نجاح حصتك، إذن كيف أبدأ حصتي؟.                                                                                                                                                                  أولا: ابدأ حصتك على غير العادة بسؤال مثير ملؤه الإثارة و التشويق و لفت الانتباه بغرض خلق حسن التواصل بينك و بين المتعلمين و هذا ما كان يستعمله الحبيب المصطفى مع الصحابة الكرام رضوان الله عليهم، فعن أبي هريرة رضي الله عنه عن النبي صلى الله عليه و سلم قال:" ألا أدلكم علة ما يمحو الله به الخطايا، و يرفع به الدرجات؟ قالوا: بلى يا رسول الله". قال: "إسباغ الوضوء على المكاره     و كثقرة الخطى إلى المساجد و انتظار الصلاة بعد الصلاة، فذلكم الرباط، فذلكم الرباط، فذلكم الرباط". فنبينا عليه الصلاة و السلام يعلمنا من خلال هذا الحديث كيف يكون السؤال وسيلة تربوية فعالة تثير  في المتعلم التشويق و حب التطلع إلى الجواب مما يبقي المستمع منتبها بعيدا عن الخمول الذي يثيره الملل الذي يجعل من الحصة فاشلة من أول لحظة..                                                ثانيا: أن تستهل حصتك بعرض شريط فيديو، أو صورة مثلا، فسيكون هذا أمرا رائعا من شأنه إثارة دافعية المتعلم و يوقظ فيه الشعور بالمتعة و هذا ما يساعدك على إعداد الجو الملائم لتقديم حصتك بشكل أفضل.فاحرص أن تبدع في اختيار الوسائل التعليمية الهادفة و اجعل من حصتك عرضا ممتعا يسر الناظرين.

ثالثا: و يمكنك أن تبدأ حصتك بقصة مستوحاة من واقع المتعلم محاولا ربطها بما يخدم الهدف المتوخى لأن القصة لها تأثير في نفسية المتعلمين و في مخاطبة وجدانهم و عقولهم، لذلك أولى القرآن الكريم أهمية لهذه الوسيلة في دعوة العباد إلى دين الله فكان القصص القرآني من أهم الوسائل التي نالت حظا وافرا من كتاب الله عز وجل و في ذلك يقول المولى تبارك و تعالى:" نحن نقص عليك أحسن القصص بما أوحينا إليك هذا القرآن و إن كنت من قبله لمن الغافلين". (سورة يوسف الآية:3 )                                                                                                                  رابعا: الانطلاق من حدث أو مناسبة تزامن توقيتها مع موعد عرض الحصة يضفي على القسم نوعا من الحيوية و النشاط و بذلك تستقطب اهتمام و تخرجهم من دائرة الخمود و الجمود. هذا باختصار ما يمكنني عرضه في هذه العجالة آملا أن تجدوا في النصائح المقدمة الإجابة المقتضبة عن السؤال: كيف أبدأ حصتي التعليمية؟ 

                                                                     والله ولي التوفيق                                                                                                                      









 
















نحن نقدر تعاونك
من فضلك اختر نوع التجاوز




شاهد ايضا




التعليقات

  • اكتب تعليق




مواضيع جديده



افضل 30 كاتب هذا الاسبوع

اكثر المواضيع مشاهدة علي الاطلاق