(الجمال الموحش)

2022-05-10 03:01:19 قصص و حكايات ...






                 (الجمال الموحش)           



 لم يكن يوماً عادياً كان يوماً
عاصفاً برياح عاتية لاتقوي علي التحرك من شدتها وكنا أنا وأخي نلعب بعيداً عن
المنزل حتي رأيناها فتاة ناصعة البياض وتقول لنا أنها أمنا وعندما أقتربنا منها
قامت بلمس أخي واختفي لم أدري بنفسي حينها ألا وكنت قد بدأت بالجري نحو المنزل كي
أخبر والداي عما حدث وكانت دموعي تنهمر علي خداي وبعد بضعة دقائق كنت قد تعبت من
كثرة الجري واذا بي انظر خلفي والغريب أنني لم أجدها وقررت أن أستمر نحو المنزل
وعندما أدرت وجهي كي أبدأ بالجري وجدتها أمامي لم أكن أعرف ماذا علي أن أفعل
تملكني الخوف جسدي يأبي الحراك وعندها أقتربت مني ببطء كنت أقول لجسدي أن يتحرك
ولكنة يأبي الحراك رافضاً أن يتحرك وعندما أصبحت بقربي وقامت بلمسي وجدت نفسي في
مكان مظلم لا يوجد بة ذرة ضوء وأحسست بشئ ساخن من تحتي واذا بي أصرخ لأجد أمي
توقظني من النوم لتسألني ماذا بي ولماذا كنت أصرخ وأنا نائم.......... 


















نحن نقدر تعاونك
من فضلك اختر نوع التجاوز




شاهد ايضا




التعليقات

  • اكتب تعليق




مواضيع جديده



افضل 30 كاتب هذا الاسبوع

اكثر المواضيع مشاهدة علي الاطلاق