عفاف راضى تكشف أسباب توقفها وانسحابها عن الغناء طوال هذه السنوات

2021-09-20 06:18:44 فن و سينما ...






عفاف راضى تكشف أسباب توقفها وانسحابها عن الغناء طوال هذه السنوات 



   أعربت الفنانة عفاف راضي عن اعتزازها بالعودة
والوقوف على مسرح دار الأوبرا المصرية من خلال الحفل الذي عادت به لجمهورها
مؤخراً  في إطار الاحتفاء بذكرى رحيل الموسيقار بليغ حمدي، وأعربت عن سعادة
كبيرة وترحيب الجماهير ولهفتهم عليا خلاني ساعات ألوم نفسي أني بعدت
شوية وترحيب الجماهير بيي أسعدني كثيراً".



   موضحة في  لقاء
خاص خلال  برنامج "كلمة أخيرة" الذي تقدمه الإعلامية
لميس الحديدي على شاشة " 
ON" في مسرح النافورة  بدار الأوبرا قائلة أن الأجيال الجديدة لم
تنسى أغانيها  وأنها لمست ذلك ليس من الحفل فقط بل من منصات التواصل
الاجتماعي كتطبيق اليوتيوب وغيره وحجم المشاهدات والتعليقات قائلة:
"الناس عندهم حنين دائماً للرقي والأصالة في الغناء والفن وفيه شباب
صغيرين وكبار يبحثون عن هذا الرقي الغنائي".



   وروت
عفاف راضي تفاصيل أول لقاء جمعها بالموسيقار بليغ حمدي قائلة: "فاكره
أول لقاء كنت في حفلة في ميدان التحرير أثناء فترة دراستي كطالبة في
معهد الكونسيرفتوار وفوجئت بشقيقي جاي يقلي تعالي بسرعة  فخفت
يكون حاجة في البيت حصلت وعندما خرجت قال لي أخي بليغ حمدي بيدور عليكي".



   تابعت: قالي لي بليغ حمدي في حفلة كمان أسبوع  فيها
عبد الحليم حافظ في مسرح الأوبرا وهتقوليها قلتله مش معقول كمان أسبوع وقدام
عبد الحليم حافظ مرة واحدة وده صعب وحاولت أجري وأهرب وأقول أنا تعبانه أو خايفة
لكن بليغ حمدي قالي ماتحاوليش: ذاكري وظبطي".



   وكشفت عفاف راضي عن أول أجر تقاضته لمدة خمس
سنوات مع شركة وقعت معها عقد إحتكار لما بسمع أجور الفنانين دلوقتي من
الشباب بقول إحنا كنا جيل مظلوم، وعن أجرها عن عقد الاحتكار قالت: الأغنية
كانت بخمسين جنيه لمدة خمس سنوات لم تتغير مهما كانت الأغنية  أولها
ردوا السلام  وأشهرهم ثانياً كله في المواني ولمين ياقمر"،
وبالنسبة لأجلا الحفلات مع التدرج والخبرة أخدت في المتوسط 100-200 جنيه وكان ليها
قيمة كبيرة وقتها".



    وعن رأى عفاف راضي من ناحية الفن في الجيل
الحالي قالت كل ما الوقت يمر إمكانيات الأغنية بتقل والكلمات في
النازل  وكل من هب ودب بيغني، أغاني المهرجانات دوشة وبعد كده
مابنفهمش منها حاجة ودى عبارة عن  أنها بتؤدي موقف سواء فرح أو عيد
ميلاد  بس لاتعيش بعد عام بتختفي فقط، وأي حد الآن بيغني بدون
مراعاة الإمكانيات والمواهب".



   وكشفت أنها في جيلها كانت تعاصر أصوات
كبيرة جداً مثل نجاة الصغيرة وشادية وصباح ووردة وعبد الحليم حافظ ولم
يكن هناك منافسة بينها وبين هؤلاء قائلة "أسماء كبيرة أنافس
مين؟!"



   وحول أسباب توقفها وإنسحابها عن الغناء طوال
هذه السنوات قالت: لم يكن قرار جت كده لوحدها عندما تغير المناخ بسبب رحيل
معظم الموسيقين الكبار الذين أعرفهم سواء بليغ حمدي أو سيد مكاوي أو
منير مراد وكمال الطويل وغيرهم الساحة وقتها فضيت فجأة في
وقت قصير".



   وعن نصيحتها لابنتها مي كمال بعد دخول
مجال الغناء قالت: قلتلها بلاش الدنيا صعبة وإذا كان الكبار مش عارفين يكملوا
مشوارهم أمال الجداد يعملوا إيه؟.


















نحن نقدر تعاونك
من فضلك اختر نوع التجاوز




شاهد ايضا




التعليقات

  • اكتب تعليق




مواضيع جديده



افضل 30 كاتب هذا الاسبوع

اكثر المواضيع مشاهدة علي الاطلاق