وبعد تعرضه لعدد من الضربات القوية، فقد نائب وزير الأسبق وعيه واحتاج إلى مساعدة طبية. وفي وقت لاحق ذكر مقدم البرنامج أن الرجلين تصالحا ونشر صورة لهما وهما يتصافحان.