"سماع الصوت الداخلي" يختلف بين الأشخاص ويبدأ من سن صغيرة

2021-06-16 14:55:13 منوعات ...











يمكن أن يكون "الصوت الخافت في الرأس" هو أشد ناقد للشخص أو أعظم داعم له، ومن المعروف أن حديث المناجاة مع النفس يساعد في إعطاء التوجيهات وإسداء النصائح والتمرن على المحادثات الصعبة وحتى التذكير بالكثير من أمور الحياة اليومية، وفقاً لما جاء في تقرير نشره موقع Live Science.


وأشار التقرير إلى أنه لفترة طويلة كان يُعتقد أن حديث المناجاة مع النفس أو الصوت الداخلي الذي يستمع له الكثير من الأشخاص هو ببساطة جزء من الإنسان، لكن اتضح أن البعض ربما لا يعيش حالة المناجاة مع النفس ككلمات أو الجمل، حيث يمكن أن يتخيل صورة أو شكلا ما، بل إن هناك من لا يستمعون لأي كلمات أو جمل ولا يمكنهم تخيل أو تصور أي أشياء في أذهانهم.
وقالت هيلين لوفنبروك، كبير باحثين في علم النفس والإدراك العصبي ورئيس فريق اللغة في المركز الوطني الفرنسي للبحوث CNRS إن "المقصود بالحديث الداخلي للمناجاة مع النفس، هو أن الإنسان يمكن أن يجري حديث خاص موجه لنفسه في صمت وبدون أي تعبير أو صوت"، بعبارة أخرى هو ما يمكن تعريفه بالمونولوج أو الحديث الصامت مع النفس. يكاد الإنسان أن "يسمع"، أثناء المونولوج الحقيقي، صوته الداخلي، بل ويكون على دراية بنبراته ونغماته. ويمكن، على سبيل المثال، أن "تبدو" نبرة الصوت غاضبة أو قلقة.
وأظهرت الأبحاث أن الأطفال الذين تتراوح أعمارهم بين 5 و7 سنوات يمكنهم استخدام الصوت الداخلي أو حديث المناجاة مع النفس بصمت. وتشير بعض الدراسات إلى أن الأطفال ربما يستخدمون بعض أشكال الصوتيات الداخلية في وقت مبكر من حياتهم، ما بين عمر الـ18 إلى 21 شهراً.


وتتناول أبحاث البروفيسور لوفنبروك المناجاة الداخلية من خلال ثلاثة أبعاد، وفقاً لدراسة نشرتها هي وفريقها البحثي في عام 2019 في دورية Frontiers in Psychology.
يتمثل البعد الأول في "الحوار"، والذي يمكن أن يكون عبارة عن كلام داخلي معقد. وفي هذه النقطة هناك جدل قائم حول ما إذا كان من الدقة تسمية كل الكلام الداخلي بالـ"مونولوج". لذا فإن البعد الأول يقيس ما إذا كان الشخص يفكر في شكل مونولوج أو حوار مع نفسه. يحدث "المونولوج" ببساطة عندما يفكر شخص ما في شيء مثل، "أنا بحاجة لشراء الخبز" فمن الممكن أن يستمع لصوت داخلي يسرد هذه الجملة. لكن في أوقات أخرى، عندما يفكر الشخص نفسه بشيء آخر، قد لا يقتصر الأمر على مجرد كلمة أو جملة حيث يمكن أن "يستمع" لعدد من وجهات النظر ويمكن أن يتبادل الآراء مع نفسه في إطار حوار صامت.

















نحن نقدر تعاونك
من فضلك اختر نوع التجاوز




شاهد ايضا




التعليقات

  • اكتب تعليق




مواضيع جديده



افضل 30 كاتب هذا الاسبوع

اكثر المواضيع مشاهدة علي الاطلاق