لو سألتك عاوز ايه من الدنيا هتقول ايه ؟

الإجابة هنا هتلاقيها بتختلف من واحد للتاني ، كل واحد له أحلامه وطموحاته لكن معظمنا هيتفق على محصلة واحدة وهي فلوس كتير و شغل خاص يكسب فلوس كتير و زوجة و أبناء؛ كلنا نبحث عن الاستقرار النفسي و المادي و هذا هو الطبيعي ؛ كلنا يبحث عن تأمين مستقبل أولاده من بعده و أن يكون مطمئنا عليهم بعد موته  ؛ فنبحث لهم عن أفضل   مستوى للتعليم ممكن و نعمل ليل نهار لنوفر لهم مدخرات أو أصول لها قيمة مادية يستطيعون الاعتماد عليها فيما بعد

طيب تعالى يا صاحبي نشوف هي ايه الدنيا واحنا هنا ليه ؟

الدنيا دي مرحلة بين العدم و الخلود ؛ يعني احنا قبل ما نيجي الدنيا كنا في عدم كنا في اللاشئ لم يكن لنا وجود ولا ذكر ؛ و بعد الدنيا سننتقل إلى الآخرة وهي الخلود  و الآخرة فيها حاجتين فقط إما نعيم أو عذاب و اللي يحدد احنا هنخلد في النعيم ولا العذاب هيكون نتيجة اختبار الدنيا ؛ يعني احنا هنا في الدنيا في دار اختبار و نتيجة هذا الاختبار يا هندخل جنة أو هندخل نار و اقرأ أول سورة الإنسان 

هَلْ أَتَى عَلَى الْإِنْسَانِ حِينٌ مِنَ الدَّهْرِ لَمْ يَكُنْ شَيْئًا مَذْكُورًا (1) إِنَّا خَلَقْنَا الْإِنْسَانَ مِنْ نُطْفَةٍ أَمْشَاجٍ نَبْتَلِيهِ فَجَعَلْنَاهُ سَمِيعًا بَصِيرًا (2) إِنَّا هَدَيْنَاهُ السَّبِيلَ إِمَّا شَاكِرًا وَإِمَّا كَفُورًا (3) إِنَّا أَعْتَدْنَا لِلْكَافِرِينَ سَلَاسِلَ وَأَغْلَالًا وَسَعِيرًا (4) إِنَّ الْأَبْرَارَ يَشْرَبُونَ مِنْ كَأْسٍ كَانَ مِزَاجُهَا كَافُورًا (5)

طيب انت في الدنيا ليه ؟ انت هنا علشان تعبد و تعمر ؛ تعبد الله الإله الواحد و تعمر الأرض ؛ يبقا ليك مهمتين الأولى و الأهم هي أن تعبد الله و الثانية أن تعمل على اعمار الأرض 

طيب ايه اللي بيشغلك عن عبادتك رغم أنها المهمة الأولى و الأهم لك في هذه الدنيا ؟ 

بيشغلك طلب الرزق و العمل و مستقبل الأولاد و البيزنس و مشغول دائما بهم الرزق 

طيب ما هو اللي خلقك و جعلك في هذه الدنيا و بيختبرك و هيحاسبك قال ( و ما خلقت الجن و الإنس إلا ليعبدون ما أريد منهم من رزق و ما أريد أ ن يطعمون إن الله هو الرزاق ذو القوة المتين ) 

شوفت ؟ رزقك على من؟ على اللي بتعبده ؛ على الله 

بيقولك اعبدني ومتشغلش بالك ولا تخاف على الرزق أصل انت بتعبد رزاق قوي قادر يوصلك رزقك و لا أحد يستطيع منع رزق الله أن يصل لعبده فمتشغلش بالك و متخافش ؛ اشتغل انت و خذ بالأسباب و اجتهد في عملك لكن اوعى تنسى إن الرزاق هو الله ، اوعى تنشغل بعملك عنه ، اوعى تخاف على ولادك طول ما انت بتتقي الله 

ما هو اللي قال كده ( و ليخش الذين لو تركوا من خلفهم ذرية ضعافا خافوا عليهم فليتقوا الله و ليقولوا قولا سديدا )

و هو اللي قال ( و الذين ءامنوا و اتبعتهم ذريتهم بإحسان ألحقنا بهم ذريتهم و ما ألتناهم من عملهم من شئ ...)

خايف على ولادك ؟ يبقا اتقي الله و علمهم دينهم و علمهم تقوى الله 

فاكر الغلامين اليتيمين اللي في قصة سيدنا موسى و سيدنا الخضر عليهما السلام ؟ فاكر سبب إن الخضر يقيم الجدار ؟ 

السبب هو (و كان أبوهما صالحا ) 

يبقا عاوز ايه من الدنيا بقا يصاحبي ؟ 

عاوز أنجح في الامتحان و أدخل الجنة و ذريتي ينجحوا و يدخلوا الجنة 

اعبد و اجتهد في العبادة و اطلب الرزق و اجتهد في طلبه و قلبك معلق بالرزاق ذو القوة المتين .

سلااااام.