تفاصيل موكب نقل المومياوات الملكية إلى المتحف القومي للحضارة المصرية

2021-04-04 00:43:52 منوعات ...











 تفاصيل موكب نقل المومياوات الملكية إلى المتحف القومي للحضارة
المصرية



   شهدت مصر منذ قليل حدثاً استثنائياً فريداً من
نوعه لم ولن يتكرر وهو بموكب أسطوري مهيب لنقل 22 مومياء لأشهر الملوك والملكات من
المتحف المصري بالتحرير إلى مكان عرضها الدائم بالمتحف القومي للحضارة المصرية
بالفسطاط، حيث يعد هذا التحرك هو الأخير لأعظم ملوك العالم القديم
.




   يضم هذا الموكب ١٨ مومياء لملوك و٤ مومياوات
لملكات، ترجع إلى عصور الأسر ١٧، ١٨، ١٩، ٢٠، من بينهم مومياء الملك رمسيس الثاني،
والملك سقنن رع، والملك تحتمس الثالث، والملك ستي الأول، والملكة حتشبسوت، والملكة
ميرت آمون زوجة الملك أمنحتب الأول، والملكة أحمس نفرتاري
.



   وقد شارك في فعاليات هذا الحدث المهيب ملحمة
كبيرة تمثل كافة جهات الدولة التى تتكاتف معاً لتقديم هذا الحدث أمام العالم بأكمل
صورة حضارية بما يليق بمكانة مصر وبعظمة الأجداد وعراقة الحضارة المصرية
.



   وأقيمت اليوم احتفالية
فنية ثقافية حضارية تبرز اهتمامها واعتزازها بآثارها وتاريخها العريق، حيث كان
الهدف الأساسي لهذا الحدث "إظهار احترامنا لأجدادنا الذين كتبوا تاريخ
البشرية ليؤكد هيبة المصري القديم واحترامنا لمومياوات أجدادنا الذين يعتبروا أشهر
الشخصيات المصرية على مر العصور، وهم أصحاب فضل على البشرية والمصريين حيث أنها تعتبر
الحضارة الأقدم في العالم
".



   وقد شارك طلبة كليات
الفنون الجميلة والفنون التطبيقية والتربية الفنية بجامعة حلون حيث قاموا بتجميل
الحوائط الخرسانية الموجودة في أماكن متفرقة على طول طريق سير الموكب برسم جداريات
فنية تعتمد فكرة تصميمها علي توثيق تراث الحضارة المصرية القديمة بطريقة فنية بكل
ما تحمله من أصول فنية ومعان رمزية وتعبيرية، بأسلوب فني حديث يتماشى مع مجتمعنا
المصري المعاصر.



   بالإضافة إلى تجميل أحواض النباتات الموجودة
بمتحف الحضارة برسومات تعكس مظاهر الفن في العصور التاريخية المتخلفة بمصر، وتجميل
بعض الأعمدة الرخامية بنحتها بنقوش أثرية، كما تم تصميم عدد من اللوحات التي توضح
محتوى المتحف
.



   واستقبلت المومياوات
استقبالاً عسكرياً يليق بعظمة وهيبة الأجداد بإطلاق 21 طلقة تشريفية بالمتحف
القومى للحضارة المصریة بالفسطاط، وإضاءة على طول خط السير الذي شهد تطويراً
كبيراً في ضوء توجيهات فخامة رئيس الجمهورية بضرورة تطوير المناطق الموجودة على خط
سير الموكب بداية من ميدان التحرير وحتى الفسطاط
.



   وقد تم عمل حملة دعائية وترجمة
كافة المواد والأفلام الترويجية للحدث إلى 14 لغة مختلفة من ضمنها الإنجليزية
والفرنسية والألمانية واليابانية والإيطالية والصينية والإسبانية والسويدية
والهولندية وغيرها، وقد تم إرسال هذا الفيلم بعد ترجمته باللغات المختلفة إلى
السفارات المصرية في الخارج، وكذلك إلى السفارات الأجنبية في مصر لنشره والاستفادة
منه في الترويج السياحي لمصر وللموكب
.



   كما تم وضع هذا الفيلم باللغات المختلفة على
الصفحات الرسمية للوزارة وللهيئة على مواقع التواصل الاجتماعي انستجرام والفيس بوك
وتويتر و
You
 Tube
في الأسواق العربية
والدولية وخاصة في الأسواق الرئيسية المصدرة للسياحة الي مصر
.



   بالإضافة الى أنه تم
شراء مساحات إعلانية على مواقع التواصل الاجتماعي المختلفة للترويج لهذا الحدث في
عدد من الأسواق السياحية الهامة، مع وجود أكثر من 200 جهة إعلامية دولية لبث الحدث
مباشرةً وحضور اكثر من 500 اعلامي وصحفي
.


























نحن نقدر تعاونك
من فضلك اختر نوع التجاوز




شاهد ايضا




التعليقات

  • اكتب تعليق




مواضيع جديده



افضل 30 كاتب هذا الاسبوع

اكثر المواضيع مشاهدة علي الاطلاق