أحمد زاهر .. هذه أسباب إختفائى في بعض المواسم الرمضانية

2021-02-03 01:05:07 فن و سينما ...











أحمد زاهر .. هذه أسباب إختفائى في بعض المواسم الرمضانية  

* كنت خايف من جوايا  من دور " فتحي  " في البرنس لأنه
مش كاركتر.

* طول عمري بدور على الأدوار الي مش شبهي أمال أكون فنان أزاي ؟

* بختفي في بعض المواسم الرمضانية لحد ما الاقي دور يستفزني وأذاكره زي
" القرادة ".

*  تقمصت شخصية " فتحي  " في البيت وكنت شخص 
لا أطاق لاني صعب اخرج من الشخصية بسهولة.

أكد
 الفنان أحمد زاهر  أن دور " فتحي " في مسلسل  
البرنس الذي عرض  رمضان 2020 مثل تجربة   مختلفة كونها شخصية شديدة
الصعوبة ولاتحمل طابع " الكاراكتر".

قائلاً
: " كان دور صعب جداً  خاصة أنو مش " كاركاتر "
 مقارنة   بدور  " فرج في كلام على ورق  "
حيث   كان  له طابع خاص   أومثل " ولد الغلابة
" كنت طول الوقت   خايف ما يعلقش مع الناس عشان كده "

وتابع 
  في لقاء  عبر برنامج " كلمة أخيرة  " الذي تقدمه الإعلامية
لميس الحديدي على شاشة " 
ON" قائلاً : " طول عمري بدور على الأدوار
والشخصيات الي مش شبه أحمد زاهر على أرض الواقع لان الاستمتاع بالمهنة أني أعمل حاجة
مش شبهي وأنا  بحب التمثيل جداً وبحب أذاكر وأفكر وأتخيل وأدخل في الشخصية
الي مش بتاعتي   فلما أعملها الجمهور يفق لي ".

مرجعاً
أسباب   اختفائه في بعض المواسم الرمضانية  لغياب 
الدور  الذي ينشده   قائلا : " عشان كده بختفي  في 
بعض المواسم الرمضانية لاني مش لاقي الشخصية الي أعمل منها حاجه فبقرر أختفي لحد
مالاقي الشخصية الي تستفزني وأذاكر فيها زي "القرادة ".





















وكشف
أنه من شخص عندما يقوم بدور فني يصعب عليه الخروج منه بسهولة قائلا ك " لما
بعمل شخصية في أي دور بيقى صعب أخرج منها بسهولة .. وأنا شخص متعب جداً في البيت
ومكنوش في البيت طايقني   أيام " فتحي  " لاني كنت متقمص
الشخصية في البيت  ولما كنت ألاقي طفاية مش محطوطة في مكانها ممكن أعمل
خناقة  كنت شخص  لا أطاق " 
 


















نحن نقدر تعاونك
من فضلك اختر نوع التجاوز




شاهد ايضا




التعليقات

  • اكتب تعليق




مواضيع جديده



افضل 30 كاتب هذا الاسبوع

اكثر المواضيع مشاهدة علي الاطلاق