يمكنك الكتابة معنا بالموقع
الكتابة بحرية تامة
سجل حسابك بالموقع الان انه مجاني

اغتصاب فتاة الموصل

2021-11-23 15:10:29 حوادث و تحقيقات ...







حين تموت الضحية مرتين ، لم تتخيل رغد أن سنوات عمرها لن تتخطي العشرون عاما ، كانت مثل أي فتاةتحلم بمستقبل جيد ، أن تتزوج الشخص المناسب الذي يظلل عليها بحمايته، حتي جاء ذلك الذئب البشري، ظابط بالجيش بدلا من أن يدافع عن أرضه المستباحة  ويحمي عرضه المتمثل في بنات جلدته،أصرح أسوأ من المحتل واكثر فظاعة من الذئاب مع احترامي للذئاب، كان ذلك منذ عامين،حين أسترج هذا الضابط رغد واغتصبها بكل وحشيةدون مراعاة لتوسلاتها واستعطافها لرجولته ونخوته، وبعد أن أتم عملته ،تركها تلملم ماتبقي من شتات عذريتها وتعود لبيتها محملة بالخيبة والخوف،ليست هنا أيضا الجريمة ، فالجريمة الأشنع هي من والد رغدوالذي بدلا من أن يحتضن ابنته ويأكل احشاء هذا الكلب ويحاسبها علي فعلته،قام بقتل ابنتهدفاعا عن شرفه ،ياللسخرية ،عن أي شرف تتحدث وأنت تترك الجاني يهرب بفعلته وتقتل الضحية ،أي منطق هذا،واي أب انت ، حسبنا الله ونعم الوكيل.
















نحن نقدر تعاونك
من فضلك اختر نوع التجاوز




شاهد ايضا




التعليقات

  • اكتب تعليق




مواضيع جديده




افضل 30 كاتب هذا الاسبوع

اكثر المواضيع مشاهدة علي الاطلاق