عادات بسيطة وغير مكلفة تبعدنا عن الإصابة بالعديد من أنواع السرطان!

2021-10-22 19:57:23 صحة ...






تشير إحصائيات منظمة الصحة العالمية WHO إلى إصابة رجل من بين كل 5
رجال، وسيدة من بين كل 6 سيدات، بالسرطان خلال حياتهم، وأن السرطان يودي بحياة رجل
من بين كل 8 رجال، وسيدة من بين كل 11 سيدة، من المصابين بالأورام السرطانية.



ومع ذلك، تؤكد الأبحاث العلمية إمكانية الوقاية مما لا
يقل عن 42% من الأورام السرطانية، عبر نصائح بسيطة وغير مكلفة، مثل الطعام الصحي
والإقلاع عن التدخين، علاوة على بعض العادات التي تخفض بشكل ملحوظ من خطر الإصابة
بالسرطان.



ارتداء القبعة



إن ارتداء قبعة عريضة الحواف يوفر حماية إضافية لوجهك من
الأثر الضار لأشعة الشمس، فالعديد منا لا يخطر بباله ضرورة استخدام الكريمات
الواقية من الشمس على الجزء الخلفي من الرقبة وفروة الرأس، ويقصر استخدامها على
الوجه فقط!



وكشفت دراسة أجرتها جامعة نورث كارولينا الأمريكية، في
مدينة تشابل هيل، أن الأشخاص الذين يعانون من سرطان الجلد في فروة الرأس أو الرقبة
يموتون بمعدل الضعف تقريبا عن المصابين بسرطان الجلد في أجزاء أخرى من أجسامهم.



تناول الأسبرين



تؤكد الأبحاث أن تناول الأسبرين قد يحمي من 10 أنواع مختلفة
من السرطان، بما في ذلك سرطان الكبد والرئتين والبروستاتا.



ففي دراسة حديثة، انخفض خطر الإصابة بسرطان المبيض في
النساء اللائي تناولن جرعات منخفضة من الأسبرين بانتظام، بنسبة وصلت إلى 23%، ومع
ذلك، يجب أن تستشير طبيبك في جرعة الأسبرين المناسبة لك، نظرا لما يسببه الدواء من
سيولة الدم وحدوث النزيف.



كوب من القهوة يوميا



تشير دراسة، تعود إلى عام 2017، إلى أن تناول كوب واحد
فقط من القهوة يوميا قد يقلل من خطر الإصابة بعدة أنواع من السرطان، وخاصة سرطان
الكبد وبطانة الرحم، ويعتقد العلماء أن هذه الفائدة تعود إلى المواد الكيميائية
النباتية في القهوة، والمضادة للأكسدة والالتهابات.



ابتعد عن شاشات التلفزيون والهواتف قبل النوم



تشير الدراسات إلى أن ارتفاع مستويات التعرض للضوء
الصناعي في الليل، خاصة الضوء الأزرق المنبعث من الهواتف المحمولة وأجهزة
التلفزيون والأجهزة اللوحية (تابلت)، قد يزيد من خطر الإصابة بسرطان الثدي
والبروستاتا.



ويقول العلماء أن هذا الضوء الضار يؤثر على إيقاع الساعة
البيولوجية، مما يضعف مناعة الجسم، وهو السبب وراء تطوير الشركات التقنية لأوضاع
استخدام ليلية لأجهزتها، مثل الوضع الليلي (نايت شيفت) 
Night
Shift
 في معظم الأجهزة الإلكترونية التي تنتجها شركة أبل
الأمريكية.



قلل من أوقات جلوسك



بحسب دراسة موسعة، نُشرت في مجلة المعهد الوطني للسرطان،
فإن الجلوس لساعات أطول خلال اليوم يرفع من خطر الإصابة بسرطان القولون بنسبة 24%،
ومن خطر الإصابة بسرطان بطانة الرحم بنسبة 32%.



وتقول الدراسة أن مخاطر الجلوس المفرط تطول حتى الأشخاص
الرياضيين والنشطين بدنيا، إذ أن النشاط البدني لن يكفي لصد خطر الجلوس لفترات
طويلة، وأن الحل الوحيد هو تقليل أوقات جلوسنا قدر الإمكان.



افحص نفسك ضد الالتهاب الكبدي الوبائي (فيروس سي)



يعتبر فيروس الالتهاب الكبدي الوبائي C (فيروس سي) واحدا من أكثر الأمراض المنتقلة عبر
الدم انتشارا، ومع ذلك، لا يعرف كثيرون إصابتهم بالمرض دون اختبار دقيق للكشف عنه،
فهو مرض ليس له أعراض مرضية واضحة.



وينصح الأطباء بضرورة إجراء فحص الإصابة بفيروس الالتهاب
الكبدي الوبائي 
C، والعلاج الفوري
منه في حالة اكتشافه، فمرضى فيروس 
C في خطر دائم
ومرتفع للغاية للإصابة بسرطان الكبد.



توقف عن تناول الكحوليات



تصنف الخمور والمشروبات الكحولية حاليا بأنها مادة
مسرطنة ترتبط بسبعة أنواع على الأقل من السرطان، وفي حين يقول بعض الباحثين أن
تناول الكحوليات باعتدال لا خطر منه، تكشف دراسة حديثة أجريت في العام الماضي
رابطا وثيقا بين الكحوليات والإصابة بأنواع مختلفة من السرطان، مما ينفي تماما
المقولة الشائعة بعدم خطورة تناول الكحوليات بجرعات قليلة.



التطعيم ضد فيروس الورم الحليمي البشري



يمنع التطعيم ضد فيروس الورم الحليمي البشري HPV ما يقرب من 6 أنواع من
السرطان، وقد ظل التطعيم لفترة طويلة موجها للشباب فقط، إلى أن وافقت إدارة
الأغذية والأدوية الأمريكية 
FDA حديثا على
إعطاء التطعيم للجميع تحت عمر الخامسة والأربعين.



ابتعد قدر الإمكان عن الأشعة المقطعية



على الرغم من أهمية الأشعة المقطعية في تشخيص الكثير من
الأمراض، تشير الأبحاث إلى خطورة التعرض المفرط لهذا النوع من أجهزة الأشعة، بسبب
تأثر الحمض النووي (دنا) 
DNA وتلفه عند
التعرض للإشعاع، مما قد يسبب الإصابة بالأورام السرطانية.



وفي إحدى الدراسات، توقع الباحثون أن تكون الأشعة
المقطعية سببا في الإصابة بـ2% تقريبا من جميع أنواع السرطان في الولايات المتحدة
الأمريكية في المستقبل، لذلك عندما يقترح طبيبك إجراء فحص بالأشعة المقطعية، اسأل
عن إمكانية إجراء الأنواع الأخرى من الأشعة التي لا تستخدم الإشعاع، مثل الرنين
المغناطيسي أو الموجات فوق الصوتية.



ابتعد عن البلاستيك في تخزين الطعام



تحتوي العديد من الأوعية المصنوعة من اللدائن
(البلاستيك) على مواد كيميائية لها صلة بالسرطان، وأشهرها المركب العضوي
"بيسفينول أ" 
BPA، وحتى بعض المنتجات
الخالية من "بيسفينول أ" تحتوي على مادة كيميائية هي "بيسفينول
إس" 
BPS الضارة أيضا.



وينصح الباحثون بالتحول في عاداتنا الغذائية من حفظ
الطعام والمشروبات من الأواني والزجاجات البلاستيكية إلى الأوعية الزجاجية الأفضل
صحيا.



لا تعتمد على فيتامين د



على الرغم من اقتراح الأبحاث السابقة وجود صلة بين
المستويات المنخفضة من المكملات الغذائية والفيتامينات وبين الإصابة بالسرطان،
وجدت تجربة سريرية، في أواخر العام الماضي، أن تناول فيتامين د لم يساعد في منع
المرض، وإن كان له دور مهم في صحة العظام.


















نحن نقدر تعاونك
من فضلك اختر نوع التجاوز




شاهد ايضا




التعليقات

  • اكتب تعليق




مواضيع جديده



افضل 30 كاتب هذا الاسبوع

اكثر المواضيع مشاهدة علي الاطلاق