هام ٠٠ الجيش المصري يعلن أمتلاكه منظومة صاروخيه هي الأقوي في المنطقة

2020-07-08 09:54:49 منوعات ...











الجيش المصري يعلن أمتلاكه منظومة صاروخيه هي الأقوي في المنطقة 
باحث عسكري يكشف طريقة عمل الدفاع الجوي المصري وسبب تعقيدها


قال الباحث العسكري المصري محمد الكناني أن قوات الدفاع الجوي المصري تتكون من منظومة متكاملة مؤلفة من ألوية وكتائب النيران المكون من منصات الصواريخ والمدفعية المضادة للطائرات.
وأوضح الباحث المصري أن هناك ألوية وكتائب للإنذار المبكر مكونة من رادارات المسح الجوي لمختلف الارتفاعات الشاهقة، المتوسطة، المنخفضة، وشديدة الانخفاض، العاملة على مختلف النطاقات التي يمكن لبعضها التقاط الأهداف الجوية ذات البصمة الرادارية المنخفضة مثل الصواريخ الباليستية والجوالة والطائرات الشبحية، بالإضافة لكتائب المراقبة بالنظر وهي أنظمة كهروبصرية وحرارية، والتي تملك الفاعلية لرصد الطائرات المعادية على الارتفاعات المنخفضة جدا ليلا ونهارا وخاصة الشبحية.
وتابع الباحث العسكري المصري: "شبكة القيادة والسيطرة والاتصالات C4I / C5I هي المسؤولة عن ربط ودمج كافة منظومات النيران الصاروخية والمدفعية ووسائل وأجهزة الإنذار المبكر والاستطلاع المختلفة، لتخطيط المهام، واتخاذ القرارات، وإصدار الأوامر، وتبادل المعلومات والبيانات، وتحقيق أوجه التكامل بين مختلف عناصر ووحدات الدفاع الجوي وبين باقي أسلحة وأفرع القوات المسلحة من قوات برية وبحرية وجوية".


وأشار إلى أنه لتحقيق مفهوم "نظام الدفاع الجوي المتكامل" يتم إشراك ودمج أسطول طائرات القتال الجوي من مقاتلات اعتراضية وهجومية وسيطرة جوية وطائرات الإنذار المبكر المحمول جوا، والاستخبارات والمسح الجوي والاستطلاع الإلكتروني والحرب الإلكترونية، بل وأيضا سفن السطح من فرقاطات وقرويطات مزودة هي الأخرى بأنظمة الإنذار المبكر والدفاع الجوي، وذلك لاستيفاء كافة المتطلبات لإدارة معركة بأسلحة مشتركة ضمن الحروب العصرية والمستقبلية القائمة على الشبكات للتصدي لهجمة جوية معادية والتعامل مع كافة العدائيات من المنصات الجوية والأرضية والبحرية في آن واحد.
وأكد أن تعقيد شبكة الدفاع الجوي المصري يتمثل في احتوائها على أنظمة رادار أمريكية، روسية، فرنسية، بريطانية، صينية، ومصرية، بخلاف منظومات صواريخ أرض-جو متعددة المصادر هي الأخرى.
ونوه محمد الكناني بأن قوات الدفاع الجوي المصرية خضعت في السنوات الأخيرة، لتطوير نوعي غير مسبوق، اشتمل على تزويدها بأنظمة الصواريخ المضادة للطائرات ورادارات الإنذار المبكر من أحدث الطرازات.
وقال الكناني إن مصر تمتلك نظام الدفاع الجوي الروسي قصير المدى Tor M2E الروسي ذاتي الحركة المجنزر، عالي الفاعلية ضد الصواريخ الجوالة ومختلف المقذوفات والذخائر الجوية والطائرات المقاتلة والمروحيات والطائرات بدون طيار. يصل مداه إلى 15 كم وأقصى ارتفاع 10 كم.


كما يمتلك الجيش المصري نظام الدفاع الجوي الألماني متوسط المدى IRIS-T SLM المركزي القادر على التعامل مع مختلف التهديدات الجوية ماعدا الصواريخ الباليستية شاملة الصواريخ الجوالة والطائرات بدون طيار والمروحيات والمقاتلات، ويصل مداه إلى 35 - 40 كم والارتفاع 20 كم.
كما تحتوي المنظومة الدفاعية المصرية على نظام الدفاع الجوي الروسي متوسط المدى Buk M2E ذاتي الحركة المجنزر، عالي الفاعلية ضد الصواريخ الباليستية التكتيكية والصواريخ الجوالة والصواريخ المضادة للرادار ومختلف أنواع الطائرات والمروحيات، ويصل مداه إلى 45 كم والارتفاع 15 متر - 25 كم، ويستطيع الاشتباك أيضاً مع الأهداف البحرية على مسافة 25 كم والأرضية على مسافة 15 كم.
ويمتلك الجيش المصري نظام الدفاع الجوي الروسي بعيد المدى S-300VM Antey-2500 عالي الفاعلية ضد الصواريخ الباليستية قصيرة ومتوسطة المدى والطائرات الاستراتيجية، والطائرات المقاتلة والصواريخ الجوالة ومختلف التهديدات الجوية على جميع المستويات، حيث يبلغ مداه الأقصى 250 كم ضد الطائرات و40 كم ضد الصواريخ الباليستية وأقصى ارتفاع 30 كم.
أما الرادارات فتمتلك مصر رادار الإنذار المبكر الروسي "ريزونانس" المصمم لتنفيذ مهام الإنذار والمسح الجو- فضائي بعيد المدى، ويعمل في نطاق التردد العالي جدا ذات الاطوال الموجية المترية، والتي تسمح برصد الأهداف الشبحية، متضمنة الصواريخ الجوالة والصواريخ الباليستية والأهداف الجوية ذات السرعات فرط صوتية، وفي مختلف الظروف الجوية، مع الحصانة الهائلة ضد مختلف وسائل الإعاقة والشوشرة الإلكترونية الكثيفة.
ويمتلك هذا الرادار نمطا لرصد الصواريخ الباليستية بمدى تغطية يصل إلى 1100 كم، ونمطا لرصد الأهداف الإيروديناميكية بمدى تغطية يصل إلى 600 كم، كما يبلغ ارتفاع رصد الأهداف الجوية إلى 100 كم، مع القدرة على رصد أهداف ذات سرعات فرط صوتية تصل إلى 7 كم / ث ( 25 ألف كم / س )، وكذا الأهداف ذات السرعات المنخفضة جدا حتى 0.1 متر / ث كالمروحيات في وضع الثبات في الجو، ويتتبع 500 هدف جوي في وقت واحد، مع قدرة توقع مواضع السقوط للصواريخ الباليستية من خلال حساب المدى والاتجاه والسرعة.


كما يتواجد رادار الإنذار المكبر الروسي Protivnik-GE  وهو رادار ثلاثي الأبعاد يوفر قدرة المسح الجوي بعيد المدى ورصد وتتبع الطائرات الاستراتيجية والمقاتلة والصواريخ الباليستية والصواريخ الجوالة وحتى الأهداف ذات السرعات المنخفضة ما دون صوتية على مختلف الارتفاعات، وكذلك تزويد الطيران الصديق بالمعلومات والبيانات الملاحية المختلفة لتوجيه عمليات الدعم الجوي والدفاع الجوي المضاد، ويمتلك تقنيات مصفوفة هوائيات مسح الكتروني، ويعمل على نطاق التردد فوق العالي، ويمتلك الرادار مدى مسح جوي يصل إلى 400 كم وارتفاع يصل إلى 200 كم.
وتمتلك مصر أيضا العديد من الرادارات البريطانية والمصرية والأمريكية والروسية، بالإضافة إلى الأنظمة الدفاعية الأخرى المتعددة.
المصدر: RT

















نحن نقدر تعاونك
من فضلك اختر نوع التجاوز




شاهد ايضا




التعليقات

  • اكتب تعليق




مواضيع جديده



افضل 30 كاتب هذا الاسبوع

اكثر المواضيع مشاهدة علي الاطلاق