محمد علي خير: الجيش المصري يمنع تحويل 350 مليون عربي لخدم وعبيد لتركيا وإيران

2020-06-26 10:20:22 منوعات ...











محمد علي خير: الجيش المصري يمنع تحويل 350 مليون عربي لخدم وعبيد لتركيا وإيران
أكد الإعلامي محمد علي خير، أن القوات المسلحة المصرية تمنع تحويل 320 مليون مواطن عربي إلى خدم وعبيد للدولة الإيرانية والتركية لذلك يتم تضييق الخناق على الدولة والجيش المصري بالأحداث الاقليمية التي يشهدها الشرق الأوسط، قائلا: “انهيار الجيش المصري يعنى تحويل 320 مليون مواطن عربي الى عبيد للفرس وخدمة للخليفة العثماني”


وأقر محمد علي خير، في كلمة ببرنامج “المصري أفندي” على قناة القاهرة والناس، اليوم الخميس، بأن الجيش المصري هو الجيش الوحيد الذي نجح في هزيمة الاتراك على يد مؤسس الدولة الحديثة محمد علي، موضحا أننا أمام مشروع فارسي ومعه قوى اقليمية هي تركيا، والجيش المصري يقف حجر يتعثروا فيه ويقف كعمود للخيمة العربية
وأضاف الاعلامي محمد على خير، أن الوطن العربي مطمع لكبرى دول العالم منذ 100 عام بعد سقوط الخلافة العثمانية وفشلت دول العالم العربي في أن يكون لها مشروع يجمعهم، قائلا: “احنا فاشلة ومعرفناش نعمل مشروع يجمعنا، وبعد أن أحي جمال عبدالناصر مشروع الوحدة القومية العربية انقسم العالم العربي”
وأوضح محمد علي خير، أن الوطن العربي ظل طوال العقود الماضية بيئة خصبة للاستبداد السياسي سواء ممالك أو رؤساء جمهوريات وتوريث للحكم، لافتا إلى أن العالم الخارجي ينظر إلى العالم العربي على أن مواطنيه بلا قيمة ولكن يعيشون على ثروات كبرى غير موجودة لديهم ويريدون السيطرة عليها


وتابع: “الوطن العربي يعيش منذ 100 عام في غياب وفراغ للمشروع سواء اقتصادي أو سياسي الذى يملئ الوطن العربي، ونحن شعوب مفتتة ومشرذمة مع غياب الحريات والقرار الخاص بالعالم العربي يكون في النهاية تابع للعواصم الكبرى”
اعترض الإعلامي محمد علي خير، على حالة الشحن الدائرة على مواقع التواصل الاجتماعي والتي تتحدث عن دخول مصر حرب في ليبيا لحماية حدودها من المرتزقة والارهابين وفي أثيوبيا للتعامل مع أزمة سد النهضة، مؤكدا أن قرار الحرب حساباته معقدة ويُتخذ في دائرة ضيقة لا يتجاوز عددها أصابع اليد، وهذا ما يجري في كل المجتمعات
وقال محمد علي خير، في منشور له على صفحته الرسمية بموقع «فيس بوك»، «قرار الحرب قرار حساباته معقدة.. يتم اتخاذه في دائرة ضيقة.. ربما لا يتجاوز عددها الاصابع الخمس، قرار الحرب لا يعلمه الشعب لأنه ليس محلا للنقاش داخل أي مجتمع، متخذ القرار هو المسؤول عنه وعن نتائجه.. لذا اعترض علي كل مداخلات الفيسبوك التي تتحدث عن حرب مصرية قادمة في ليبيا او اثيوبيا»
وتابع: «فقط ندعو الله أن تتخذ القيادة القرار الصائب والانسب وفق حسابات دقيقة خاصة أن حجم المتربصين ببلادي كبير سواء من بعض العرب للأسف أو الاقليم، وربنا يحفظ مصر ونتمنى ألا نلجأ للحرب لأن تبعاتها ليست جيدة للجميع، كما أن كل أحوال المنطقة والعالم سوف تتغير لو دخلت مصر حربا لا قدر الله»

















نحن نقدر تعاونك
من فضلك اختر نوع التجاوز




شاهد ايضا




التعليقات

  • اكتب تعليق




مواضيع جديده



افضل 30 كاتب هذا الاسبوع

اكثر المواضيع مشاهدة علي الاطلاق