الأمارات | القاهرة عندما تتحدث يستمع إليها الجميع ؛ وهذا ما يعلمه ويخشاه الأتراك

2020-06-10 20:27:46 منوعات ...











الإمارات | القاهرة عندما تتحدث يستمع إليها الجميع ؛ وهذا ما يعلمه ويخشاه الأتراك
أجرى وزير الخارجية الإماراتي عبدالله بن زايد آل نهيان اتصالا هاتفيا مع نظيره المصري سامح شكري، تناول آخر المستجدات والتطورات الراهنة على الساحة الإقليمية، وعلى رأسها الملف الليبي


وأعلنت وزارة الخارجية الإماراتية أن بن زايد "ثمن الجهود المباركة والحثيثة التي قامت بها جمهورية مصر العربية وأثمرت عن "إعلان القاهرة" الذي يسعى للتوصل إلى وقف إطلاق النار وتعزيز فرص الحل السياسي في ليبيا
وأعرب عميد الدبلوماسية الإماراتية عن حرص بلاده على "إنهاء الاقتتال في ليبيا الشقيقة فورا"، مؤكدا أن أبوظبي "ترى أن المبادرة المصرية تمثل بارقة أمل لتحقيق هذا الهدف
ودعا وزير الخارجية الإماراتي حكومة الوفاق الليبية المتمخضة عن اتفاق الصخيرات و"الجيش الوطني الليبي" بقيادة خليفة حفتر إلى الاستجابة للمبادرة المصرية


كما شدد بن زايد على "أهمية التكاتف العربي والوقوف صفا واحدا في وجه محاولات تهديد أمن واستقرار العالم العربي"، مطالبا بـ"الحد من التدخلات الإقليمية في الشؤون العربية
وأشاد الوزير الإماراتي بمستوى التنسيق والتشاور بين أبوظبي والقاهرة في سبيل التصدي للتحديات والمخاطر التي تواجه المنطقة، مثمنا الدور المصري المحوري في دعم الاستقرار والسلام الإقليميين
وأكد الوزير أن القاهره عندما تتحدث يستمع إليها الجميع ؛ موضحا أن هذا ما تعلمه تركيا جيدا وتخشاه من ثقل الدوله المصريه علي الصعيد الدولي والاقليمي والعربي
المصدر: روسيا اليوم

















نحن نقدر تعاونك
من فضلك اختر نوع التجاوز




شاهد ايضا




التعليقات

  • اكتب تعليق




مواضيع جديده



افضل 30 كاتب هذا الاسبوع

اكثر المواضيع مشاهدة علي الاطلاق