يمكنك الكتابة معنا بالموقع
الكتابة بحرية تامة
سجل حسابك بالموقع الان انه مجاني

اخبار جغرافية متنوعه

2020-05-25 09:51:00 تقرير ...






فلسطين قطعه من ارواحنا وستبقى فلسطين قضيه حيه في الضمير العربي والاسلامي الى ان يعود الحق لاصحابه فمهما بقيت تحت الاحتلال فلا بد. ان تعود الى الحضن العربي الاسلامي وتعود الى حظيره الاسلام ، 

_-_-_-_-_-_-_-___-_-_-__-_-_-_-_-_-_-__-_-__-__-_-__-_-_-_-_-_-_-_-__-



يبقى المحتل محتلاً ولكن لا بد ان يعود الحق لأصحابه مهما طال الزمن ولنا العبر الكثيره في تاريخ الشعوب فلم يبقى على وجه الارض محتل إلا اليهود مازالو الى اليوم يحتلون فلسطين ولم يكن اليهود في يوم من الايام محتلون ، إلا بمسانده من الدول الاستعماريه  كبريطانيا التي سهلت لليهود السفر الى فلسطين من اصقاع العالم الى فلسطين وسخرت طائراتها واساطيلها لنقل اليهود الى فلسطين.

-__-_-_-_-_-__-_-_-_-_-__--_-_-___-_-_-_-_-_--_-_-__-_-_-_-__-_-_-__-_-_

وفي اليوم الذي انهت بريطانيا انتدابها على فلسطين اعلن اليهود قيام دوله اسرائيل واندلعت الحرب بين اسرائيل والعرب وكاد العرب ان يصلوا الى تلأبيب لو لا ان تدخلت الدول الكبرى وعلى رأسها امريكا التي طلبت من اليهود الثبات في الحرب 48 ساعه ... فأخبرتهم ان هناك معجزه ستحدث وخلال هذه الفتره وصل الدعم الامريكي الى اليهود .



_-_-_-___-_-_-__-_-_-_-_-_-_-__-_-__-_-__-_-_-___-_-_-__-_-_-_-_-__-_-

واصدر مجلس الامن قرارا ملزما للاطراف في الحرب بهدنه كان الهدف من وراءها تجميع الصفوف واعاده تنظيم اليهود وتدريب جيشه على المعدات الحربيه التي مكنت اليهود. من السيطره عسكريا في فلسطين .

_-:_-:_-:_-:-_-:-_-:--_-;-_;-_-;-&-&-&-;-&&-_-:_-;-_-;-_-;-_-;-_-;-_-;_-;-_-;

ولقد اعطى من لا يملك وهم البريطانيون ، فلسطين الى اليهود وهم الذين لا يستحقون وتجمع شذاذ الآفاق في الارض العربيه الفلسطينيه وزرعوا هذا العدو في قلب الأمه العربيه لتكون  الدوله الاسرائيليه سكيناً في خاصره الامه العربيه والاسلاميه 

وغدا ستمتد اسرائيل حتى تصل الى منابع البترول والى مجاري الأنهار وتصبح اسرائيل دوله عظمى اذا لم ينتبه العرب. والمسلمون لهذا المخطط وما القلاقل والحروب التي تعيشها الامه العربيه إلا جزء من ذلك المخطط وإن غدا لناظره قريب وسيعلم الذين ظلموا اي منقلب ينقلبوا .

ولكي تعود فلسطين الى اصحابها يجب تغيير المفاهيم التي درجت عليها الشعوب العربيه والاسلاميه . يجب طرح القضيه الفلسطينه في مناهجنا الدراسيه نتكلم عن فلسطين وعن المؤامرات التي سعى اليها اليهود من ايام السلطان عبد الحميد الذي حاول اليهود اغرائه بالمال من اجل ان يسيطر على فلسطين ولكن السلطان عبد الحميد  رفض ذلك الاغراء فسعى اليهود والمستعمرون لزرع البديل في المنطقه العربيه وانشاء الدول التي تتبنى الافكار اليهوده ونجن نرى واقع امتنا العربيه وانقسامه وهناك الدول العربيه التي تتبنى الايدروجيه اليهوديه والاستعماريه وهناك الدول العربيه التي تتبنا الايدلوجيه وهكذا استطاعت اسرائيل ان توجد الازدواجيه الفكريه بين الامه العربيه والاسلاميه يجب اولا القضاء على هذه الازدواجيه والالتفاف حول المفاهيم الحقيقيه التي تعيد الحق لاصحابه التي تبناها الثوار العرب مثل عمر اثمختار وعز الدين القسام وعبد القادر الجزائري ومن قبلهم صلاح الدين والظاهر بيبرس

والسلام عليكم ورحمه الله وبركاته 





مع تحيات مهند الاستراتيجي 


















نحن نقدر تعاونك
من فضلك اختر نوع التجاوز




شاهد ايضا




التعليقات

  • اكتب تعليق




مواضيع جديده



افضل 30 كاتب هذا الاسبوع

اكثر المواضيع مشاهدة علي الاطلاق