يمكنك الكتابة معنا بالموقع
الكتابة بحرية تامة
سجل حسابك بالموقع الان انه مجاني

الجيش الاثيوبى يخترق الحدود السودانية والجيش السودانى يعيد إنتشاره ويتأهب للحرب دفاعا عن أراضيه .

2020-04-09 23:38:26 منوعات ...






قام الجيش الاثيوبى بالتوغل داخل الحدود السودانيه
وتحديدا بمنطقة الفشقة السودانية الواقعة على الحدود المشتركة ، 
والبالغ
مساحتها 55 ألف فدان ، 
والتى تسيطر عليها العصابات الاثيوبية ، وتقوم بطرد
المزارعين السودانيين منها ، حيث تعتبرتلك المنطقة هى منطقة نزاع بين السودان
واثيوبيا منذ 25 عام.

وقال البرهان، في بيان، نشره الإعلام العسكري: "لا
تراجع عن حماية حدود السودان، ولن نسمح بالتعدي على أراضينا". وأضاف:
"القوات المسلحة جاهرة لحماية البلاد وحراسة حدودها، وهذا واجبها المقدس الذي
لن تفرط فيه أبدًا".



وقالت صحيفة "سودان تريبيون" ان عصابات الشفتة الإثيوبية تسيطر على تلك الاراضى ، وتمنع
السودانين من زراعتها ـ وقامت بطردهم منها بقوة السلاح بايحاء من الجيش الاثيوبى
نفسه ، والذى يقوم بحماية تلك العصابات ودعمها للسيطرة على المنطقة .



وقد أعاد الجيش السوداني انتشاره منذ ايام بعد
غياب استمر لنحو 25 عاما في منطقة “الفشقة الصغرى” الحدودية مع اثيوبيا والمتنازع
عليها بين البلدين خاصة بعد توغل الجيش الأثيوبى فى المنطقة السودانية .


















نحن نقدر تعاونك
من فضلك اختر نوع التجاوز




شاهد ايضا




التعليقات

  • اكتب تعليق




مواضيع جديده



افضل 30 كاتب هذا الاسبوع

اكثر المواضيع مشاهدة علي الاطلاق