يمكنك الكتابة معنا بالموقع
الكتابة بحرية تامة
سجل حسابك بالموقع الان انه مجاني

نظرة في "ألف ليلة وليلة"

2020-02-11 00:27:44 منوعات ...






لا شك أن العرب قديماً قد قسموا درجات الحب والوقوع فيه إلى سبع درجات وتم استحداث درجة "الكَلَف" لتصبح ثمانية فيما بعد وأول هذه الدرجات هي الهوى وآخرها هو الهِيام أو الجنون وبينهما ست درجات وهي بالترتيب: الصبوة، الشغف، الكَلَف، العشق، النجوى والوُّد. 

لكن أعتقد أنهم قد غفلوا عن إحدى الدرجات التي لم ولن أستطع أن أسميها وهي تلك الدرجة من الحب التي وصلتها الست أم كلثوم عندما طلبت من الشمس أن تغيب لمدة سنة حيث قالت: يا حبيبي، يلا نعيش في عيون الليل ونقول للشمس تعالي تعالي بعد سنة مش قبل سنة. 

لا بل ساوَت الست بين تلك الليلة التي عاشتها بالقرب من الحبيب وألف ليلة من الليالي العادية حيث قالت: دي ليلة حب حلوة بألف ليلة وليلة. وأردفت تأكيداً على روعتها عندما فضَّلَت تلك الليلة على كل العمر بأيامه وشهوره وسنينه عندما قالت: دي ليلة بكل العمر وهو العمر إيه غير ليلة زي الليلة زي الليلة. 

ما هي هذه الدرجة من الحب؟ 

لا أعتقد أن هناك من يملك الإجابة، حتى المحبين الذين وصلوا إليها لا يملكون الإجابة؛ لأن هذه الدرجة يستحيل على أي شخص أن يصفها وصفاً يليق بها. 

وفي النهاية يجب أن أُنَوِه على أن الشخص الوحيد الذي يستحق أن ننظر إلى ما يملك نظرة الغبطة هو الشخص الذي يطلب من الشمس أن تغيب لمدة سنة من شدة استمتاعه بقربه من الحبيب والسهر معه. 




















نحن نقدر تعاونك
من فضلك اختر نوع التجاوز




شاهد ايضا




التعليقات

  • اكتب تعليق




مواضيع جديده



افضل 30 كاتب هذا الاسبوع

اكثر المواضيع مشاهدة علي الاطلاق