يمكنك الكتابة معنا بالموقع
الكتابة بحرية تامة
سجل حسابك بالموقع الان انه مجاني

تفاصيل مثير في حياة المتهم بقتل أمين شرطة .. اكتشاف وجود.زراعة “ميكروشيب” وهي شريحة الكترونية، داخل جسده للتحكم في عقله.

2019-09-02 13:28:23 حوادث و تحقيقات ...






تفاصيل مثير  في حياة المتهم بقتل أمين شرطة .. اكتشاف وجود.زراعة “ميكروشيب” وهي شريحة الكترونية، داخل جسده للتحكم في عقله.
لازالت واقعة مقتل أمين شرطة بمحيط نادي الجزيرة في الزمالك، على يد مهتز نفسيًا، تلقي بظلالها على ساحة الجريمة، خاصة بعد اكتشاف وجود “ميكروشيب” ولعبة إلكترونية وراء تلك الجريمة.


أحد أصدقاء “هشام” المتهم بقتل أمين الشرطة، كشف في وقت سابق إيمان المتهم بأن هناك شخصًا ما قام بزراعة “ميكروشيب” وهي شريحة، داخل جسده للتحكم في عقله.
صديق الجاني الذي رفض ذكر اسمه، أوضح أن “هشام” كان مدمنًا للألعاب الإلكترونية العنيفة، فضلًا عن إيمانه بأن هناك من يتحكم به، العنصران اللذان تجمعا سويًا وتسببا في الخلل العقلي للمجرم.
 تجولنا في الحساب الشخصي للمتهم على “فيس بوك”، لاستكشاف هوس “هشام” وما الذي كان يشغل باله واهتماماته ويريد مشاركته مع أصدقاءه.


“هشام” كان يهتم اهتمامًا شديدًا بما يسمي “الميكروشيب”، وهو عباره عن شريحه يتم زرعها في الإنسان للتحكم في عقله، حيث أن غالبية منشوراته عن تلك الشريحة.
المتهم بقتل أمين الشرطة كان يرى أن “الهدف من التحكم في العقل هو برمجة الفرد للقيام بأي مهمة للتجسس أو الاغتيال، والتحكم في إرادته وسلوكه”.
وشملت منشورات “هشام” مقالات من صحف عالمية وطبية حول الشريحة المثيرة للجدل، وأحاديث مطولة ومكررة عنها.
وكان المتهم مهووسًا بمشاركة أصدقاءه على “فيس بوك” مشاهد من الألعاب الإلكترونية التي يمارسها يوميًا، إذ كان يلتقط مشاهد “فيديو” أثناء لعبه تلك الألعاب، ويشاركها الآخرين على موقع التواصل الاجتماعي.


على الجانب الآخر من حياة المريض النفسي الذي قتل أمين شرطة، لا يعرفه ولا يجمعهما أي خلاف، تجد شخصًا يحب الفن كثيرًا، إذ كان يشارك أصدقاءه لحظات عزفه على آلة الجيتار.
وفي وقت سابق، كشف أحد أصدقاء المتهم بقتل أمين بمحيط نادي الجزيرة بالزمالك، تفاصيل جديدة حول شخصية القاتل وما كان يعاني منه خلال حياته وتحديدًا الفترة الأخيرة من عمره.
وقال صديق “هشام” منذ الطفولة، إنه تخرج من مدرسة الجزويت ولم يكمل الدراسة بعد مرحلة الثانوية العامة، لافتًا إلى أن والده أستاذ جامعة، ولديه أخ وحيد ليس شقيقه، وتوفيت والدته منذ الصغر فحرص والده على تعويضه وتوفير الرفاهية اللازمة له.
وأضاف صديقه الذي رفض ذكر اسمه  أن “هشام” حياته كانت عبارة عن ألعاب إلكترونية، لافتًا إلى أنه أدمن الألعاب لدرجة جعلته مصابًا بانفصام في الشخصية.


ولفت صديق المتهم، إلى أن “هشام” كان مؤمن أن هناك شخصًا قام بزرع “ميكروشيب” شريحة بداخله للتحكم في حياته، وكان دائم الحديث مع أصدقاءه عن تلك الشريحة.
وبين، أنه قبل شهر ونصف وجد “هشام” مصابًا بجروح كثيرة في بطنه، إذ قام بجرح نفسه في شكل “مكعبات”، الأمر الذي تسبب له في العديد من “الغرز” لمداواة الجروح، موضحًا أنه بسؤاله عن سبب ذلك قال له: “كنت بدور على الشريحة”.

















نحن نقدر تعاونك
من فضلك اختر نوع التجاوز




شاهد ايضا




التعليقات

  • اكتب تعليق




مواضيع جديده



افضل 30 كاتب هذا الاسبوع

اكثر المواضيع مشاهدة علي الاطلاق