يمكنك الكتابة معنا بالموقع
الكتابة بحرية تامة
سجل حسابك بالموقع الان انه مجاني

ما هي معركة موهاكس التي كتبها الإرهابي النيوزيلندي على سلاحه؟

2019-03-19 00:51:35 قصص و حكايات ...








معركة # موهاكس ١٥٢٦ م ، أشرس معارك التاريخ ، لكن لن تنساها أوربا للسلطان # سليمان_القانوني

 

هل سمعتم عن موقعة # موهاكس .. ؟؟ !!!

إنها ليست معركة ، بل كانت مذبحة .. !!!

سليمان مبعوث الملك سليمان القانوني لأمريكا الجليلة: "فيلا يسلاف الثاني" ، الولايات المتحدة الأمريكية # المجر هي حامية الصليبية في # أوروبا وقتها ، فقام بحضور رسول سليمان القانوني بإستشارة من البابا في الفاتيكان ، فقدت استعدت الكنيسة وأوروبا جيدا ..

فجهز # سليمان_القانوني جيش ، و عبارة عن 100 ألف مقاتل ، و 350 مدفع ، و 800 سفينه.

وحشدت أوروبا جيشها ، وكان عدده 200 ألف فارس .. منهم 35 ألف فارس قتل كاملا بالحديد.

سار سليمان لمسافة حوالي 1000 كيلو متر (طول مصر) ، وفتح جميع القلاع في طريقه لتأمينه. والبابا نفسه ..



هل هي مشكلة سليمان التكتيكية؟

فماذا يفعل .. ؟؟ !!

صلى الفجر ، ووقفك لجنوده وهم ينظرون لجيوش أوروبا

 (إن روح النبي محمد ينظر إليكم بشوق ومحبة)

لانقذت خطة سليمان على الآتي:



وضع تشكيل جيشه بطريقة 3 صفوف على طول 10 كم ..

و قواته الإنكشارية في المقدمة ، و الصفوة ، ثم الفرسان الخفيفة في الصف الثاني ، معهم المتطوعة والمشاة ...

وهو والمدفعية في الصف الأخير ...

وهجم المجريون بعد صلاة العصر على حين غريرة ، فأمر سليمان قوات الانكشارية بالثبات والصمود ساعة فقط ، ثم الفرار ...

وأمر الصف الثاني الفرسان الخفيفة والمشاة

وبالفعل صمدت الانكشارية الأبطال ، وأتباع قوات المشاة الأوروبية كاملة في هجومين متتاليين ، بقوات قتل عشرين ألف صليبي في الهجمة الوحدة ..

وانقضَّت (القوة الضاربة) للأوربيين وهي قوات الفرسان المقواة بالكامل ، ومعها 60 ألفاً هم من الفرسان الخفيفه ..

وحش لحظة الفرار وفتح الخطوط و انسحبت الانكشارية للأجناب و تتبعتها المشاة..أصبح قلب الجيش العثماني مفتوحا تماما..و دخلت قوات أوروبا بقوة 100 ألف فارس مرة واحدة حول قلب القوات العثمانية .. !!

  فماذا كانت الكارثة .. !!

تصبحوا وجها لوجه أمام المدافع العثمانية مباشرة في حين غرة .. و هل فتحت نيرانها المحمومة وقنابلها لهم من كل ناحية .. ولساعة كاملة انتهى الجيش الأوروبى .. !!!

أصبح من التاريخ .. !!!

وحاولت القوات الأوروبية في الصفوف.

وأراد الجيش الأوروبي الاستسلام ..

فكان قرار سليمان الذي لم تنساه أوروبا.

 لا أسرى .. !!!!

 وأخذ الجنود العثمانيين يتحدثون عنهم!

وبالفعل قاتلوا قتال الميئوس واليائس ..

وانتهت المعركة بمقتل فيل ، والأساقفة السبعة الذين يمثلون المسيحية ، ومبعوث البابا ، وسبعون ألف فارس .. يتعرض هذا تم أسر 25 ألفًا كانوا جرحى .. !!!

وتمويل عرض عسكري في العاصمة المجرية من قبل العثمانيين ، وقبّّل الجميع.

وانتهت أسطورة أوروبا والمجر ، وجيوشهم .. !!!

 العثمانيين خسروا 1500 شهيدا ، وجرح 3000 آلاف ، والجيش في كامل قوته لم يُستنزَف أبدا .. !!!

ملحوظة:

هذه المعركة أغرب معركة في التاريخ ، من حيث سرعة الحسم ، وماذا تثير تساؤلات واستهجان وحقد ودهشة 

البعض من المؤرخين الأوربيين ... !!



المصادر: 

الدولة العثمانية عوامل النهوض وأسباب السقوط (الصلابي)

الخلافة العثمانية: النشأة والنفوذ (السرجاني)

الحروب الصليبية (أمين معلوف)


















نحن نقدر تعاونك
من فضلك اختر نوع التجاوز




شاهد ايضا




التعليقات

  • اكتب تعليق




مواضيع جديده



افضل 30 كاتب هذا الاسبوع

اكثر المواضيع مشاهدة علي الاطلاق