يمكنك الكتابة معنا بالموقع
الكتابة بحرية تامة
سجل حسابك بالموقع الان انه مجاني

أفلام تاريخيه - أيام السادات

2019-11-27 12:17:46 منوعات ...








أيام السادات (فيلم)

اذهب إلى التنقلاذهب إلى البحث
أيام السادات
Ayyam El Sadat Poster.jpg

الصنفسيرة ذاتية، تاريخي، دراما
الموضوعمحمد أنور السادات  تعديل قيمة خاصية الموضوع الرئيسي (P921) في ويكي بيانات
تاريخ الصدور26 يونيو 2001
مدة العرض168 دقيقة
البلد مصر
اللغة الأصليةالعربية
الطاقم
المخرجمحمد خان
الإنتاجأحمد زكي بمشاركة اتحاد الإذاعة والتلفزيون المصري
سيناريو وحوارأحمد بهجت
البطولةأحمد زكي ميرفت أمين

منى زكي أحمد السقا أحمد فؤاد سليم
موسيقىياسر عبد الرحمن
صناعة سينمائية
تصوير سينمائيطارق التلمساني
التركيبخالد مرعي
الميزانية6,000,000 جنيه مصري
الإيرادات
11,423,918 جنيه مصري
معلومات على ...
IMDb.comصفحة الفيلم
السينما.كومصفحة الفيلم
FilmAffinity822767  تعديل قيمة خاصية معرف فيلمافينيتي (P480) في ويكي بيانات

أيام السادات فيلم سيرة ذاتية مصري من إنتاج عام 2001، سيناريو وحوار أحمد بهجت وإخراج محمد خان وبطولة أحمد زكي وميرفت أمين ومنى زكي، يحكي الفيلم السيرة الشخصية وحياة الرئيس محمد أنور السادات.[1][2][3]

عن الفيلم[عدل]

عن كتاب البحث عن الذات وكتاب سيدة من مصر، يكتب أحمد بهجت سيناريو وحوار فيلم أيام السادات ويقوم محمد خان بإخراجه ليجسد أحمد زكي شخصية السادات في أحد أصعب أدواره السينمائية على حد قوله، خاصة لأن الفيلم ليس سياسياً بالدرجة الأولى بقدر ما يسلط الضوء على حياة شخصية عامة، متتبعا مشوار حياة السادات من البداية وحتى وصوله لسدة الرئاسة في مصر، وذلك على مدار أربعين عاماً حافلة، ويعتبر الفيلم من قبل بعض نقاد السينما أحد العلامات في تاريخ السينما المصرية الحديثة. وقامت كل من منى زكي وميرفت أمين باداء شخصية جيهان السادات. الجدير بالذكر أن الفيلم استمر تصويره لمدة 11 أسبوع، وتعدت تكلفته 6 مليون جنيه مصري.

قصة الفيلم[عدل]

تبدأ اللقطات الأولى من الفيلم بتولي السادات رئاسة الجمهورية بعد وفاة الرئيس جمال عبد الناصر في 28 سبتمبر 1970 كونه نائباً للرئيس.

يجلس السادات على مكتب الرئيس السابق جمال عبد الناصر ثم يقف متأملا عبر شرفة مسكنه سني حياته على طريقة الفلاش باك، فيسترجع دوره في الحركة الوطنية المناهضة للاحتلال الإنجليزي وتعاونه مع المخابرات الألمانية خلال الحرب العالمية الثانية الذي قاده إلى السجن ثم تورطه في مقتل أمين عثمان باشا الذي قاده إلى الفصل من الجيش المصري ليعمل في عدة مهن وضيعة قبل أن يعود مرة أخرى إلى الجيش لينضم إلى تنظيم الضباط الأحرار الذي قام بثورة 23 يوليو من عام 1952.

ولا يقتصر تعامل السادات في هذه الفترة على السياسة فقط فهو حسب الفيلم قارئ جيد يقرأ للمهاتما غاندي في سجنه وهو بعد ذلك ذو قلب عاشق تمثل في ارتباطه بزوجته الثانية جيهان السادات رغم أنها كانت تصغره بخمسة عشر عاما ومن أم إنجليزية.

ذكاء السادات أيضا هو الذي جعله يتعامل بحذر مع الجميع، فقد ارتبط بعلاقة صداقة مع أحد المقربين من الملك فاروق وبالقوة التي شكلها التي تعرف بالحرس الحديدي في الوقت الذي كان يتمتع فيع بعضوية الضباط الأحرار الذين كانوا يسعون للإطاحة بالملك وبنظامه الفاسد، لكنه ليلة الثورة يصطحب زوجته إلى السينما وقت تنفيذ الضباط لحركتهم، وبعد عودته ينضم إليهم بعدما نفذت الثورة بالفعل، وأذاع بصوته بيان الثورة.

يرصد الفيلم بعد ذلك الصراع الذي دار بين الضباط الأحرار، ومحاولة اغتيال جمال عبد الناصر، وجلاء الإنجليز عن مصر ثم تولي جمال عبد الناصر بعد ذلك حكم مصر وقيامه بتأميم قناة السويس.

نتيجة لتأميم قناة السويس تقوم كل من بريطانيا وفرنسا وإسرائيل بإعلان الحرب على مصر (العدوان الثلاثي) في عام 

















نحن نقدر تعاونك
من فضلك اختر نوع التجاوز




شاهد ايضا




التعليقات

  • اكتب تعليق




مواضيع جديده



افضل 30 كاتب هذا الاسبوع

اكثر المواضيع مشاهدة علي الاطلاق