يمكنك الكتابة معنا بالموقع
الكتابة بحرية تامة
سجل حسابك بالموقع الان انه مجاني

عذرآ ي قدس .. ف آلضمير آلعربي في آجازه

2019-11-17 23:14:38 منوعات ...






رساله نصيه 



طفلهـ تصرخ وآلدموع تنسآلُ بغدقهآ 

وبــ آركآن آلبرآءهـ تُشنق آلطفولهـ

لـ تلدُ من رحم آلظلم ظُلم شيطآنيآ آخر

وآمآ ثكلى تنآدي وآآآآعربآهـ 

وتجآعيد آلزمن قد آضحى فوق ملآمحهآ

لـ تحكي آلف ميلآ عن سرهآ ومدآدهآ

وآبآ آضآعوآ رجولتهـ وآسقطوهـ آرضآ

 كـ آلدمى آلتي لآلزوم لهآ

( .. كــ نكرهـ تُدآس بـ آلآقدآم .. )

شبآبنُآ قتـــــلوآ ..... 

فتيآتنآ هُتكت آعرآضهن ( ..وذبلن .. )

مدآرسُنآ هُدمت ... دفآترنآ مُزقت .....

مسآجدنآ آحُرقت

بكينآ حتى آزرقت آلعيون فـــ دموعنآ 

غدت دمآء تجرح وجنتينآ

مآتت آمآنينآ وآستبآحوآ سفك دمآئنآ

فـ آين آنتم آآغيثونآ ؟؟؟

( .. همسهـ خآرج آلنص .. )

آقروأ الرسالة الموشومة على كتف آلسمآء

 إن أردتم معرفة الحل لـ أُحجية الأرض .... !

فـ مُنذُ سنين وآلآسىء حليفهآ 

وآلآلم مستوطن آرآضيهآ

ولآ... من مُجيب . !

آلذهآب آلى آلرسآئل

آنشآء رسآله جديدهـ

( .. كتآبـــــهـ .. )



عُذرآ يـ قدس لآقوة تستحكُمنآ

وتسكن آوردتنآ لـنُلبي لك ِآلندآء

فـ ضُعف آليوم لآزآل يُشآطر نصف آيآمنآ

وآلنصف آلمُتبقي تركنآهـ

لـ نستمتع بهـ بعيدآ عن آلآلآمكِ

عُذرآ يـ قُدس فـ آلعروبهـ تحتضر

 كـ حآلكِ كـمدآد آيآمك وسنين مُعآنآتكِ

عّذرآ يـ قدس نسينآ بـ آن هُنآك نفسآ 

من آنفآسكِ تحترق ونفسآ آخرى

عطشى تشتآق لـ تُروى ... !

فـ آلحروب آشغلتنآ وتكدست بصومعتنآ 

فـآغرقنآ بـ وجعهآ وآنستنآ من نكون ... ؟

عُذرآ يـ قدس فـ لآزلنآ بحآجة مآسهـ 

لـ مُحآسبة آنفسنآ لـ نجآهد لـ نستفيق

لـ نكون آمة آسلآميهـ عربيهـ

تنآضل لـ تُقوى عزآئمهآ........................ !

عُذرآ يـ قدس آحترقي بنيرآن آلآعآدي 

كثيرآ وسنحترق بـ آلضُعف آلذي يحتوينآ آكثر

فــ لآمغيث سـ يستجدي بكِ

ويربتُ على آكتآفكِ ولآ من سـ يُعآنق

خوفكِ _ هزآئمكِ _ بُكآئكِ .... !!!

عذرآ يـ قُدس لآ زآل الغرق يرتدينيآ

.وتلك الزوايآ التي إفتقرت لأدنى

آحسآس بـ البياض ..

تسوّرتْ معصمنآ، وكبّلتْ سواعدنآ 

وأزهقت أخر نفسٍ إرتمى في بحر الشغف

حتى يبست آلروح آلتي أصآبهآ آلعمى

وحشرجت بنآ حتى أصبحت رماداً

فـ أخذهآ آلريح آلى مكآن سحيق

لآتصرخين

لن يلبون آلندآء .. فــ لآ تتآملين

لن يلبون آلندآء ...فــ لآ تتوهمين

لن يلبون آلندآء .. فــ لآتنتظرين

فـ آلشرف آلعربي

وآلكرآمهـ آلعربيهـ

وآلرجولهـ آلعربيهـ

(( ذهبت بــ ذهآب صلآح آلدين )) 

جآري آرسآآآآل آلرسآلهـ

وترتسل معهآ آهآت ملؤهآ آنين

و آه على آعيننآ ترقب آلغد بــ عين وآلعين آلآخرى تلتحف بـ خيبآتهآ وبـ ملآمح آلقُدس

آلمُبللهـ بـ آلدمآء تكتسي ملآمح آلآحلآم

آلمُغتصبهـ بـ هويهـ لآهويهـ لـ مغتصبهآ ... !

لآحيلة لنآ لـ فرك هذآ آلآلم

 لـ تنتهي مآسآتكِ وتعودين وطنآ آبيآآآ

تفتخرين بـ آبنآئك

فـمـ آلجم هذآ آلسقم

 ومـ آلسع نيرآن آلهوآن ... !

و و و و تمضي آيآم آلعمر ولآ ندركُ الى أين المسير فـ آلحيآهـ بـ آلنسبهـ لنا

لم تعد آكثر من آستهلآك لكلِ الموارد 

بينما صرنا نخبة المستهلكين

طابَ عيشنا وراء الأمم وبقينا فيه ..

وفي ضجيج المسير نسينا .. 

آنتآج كائن له كيانْ اسمه ( .. آنسآن .. )

فــ تبقى تلاوات الآنين يـ قدسنآ .. 

تمشّط جدائل القابعين على صلوات الرحيل

وكأن عقآرب آلسآعهـ..

تكيل علينآ بـ آلضيآع كأنهآ سوطٌ تتلقفهـ آكُفنآ ..

آلتي آنتحر دعائها بآكراً ..

لـ تظل حبيسة آلآختبآء ... !

حتى الأماني ( محدوده ) وان طال أمدها 

حتى الأماني ( محدوده ) وان طال أمدها

حتى الأماني ( محدوده ) وان طال أمدها

سلسلهـ حلقيهـ.. و هذيآن غير محسوب متى ســنستفيق مِن غيبوبهـ آلخوف

وآلتربص من على بُعد ...... ؟

متَى نستئصل هَذَا الْمرض آلوبآئي ... ؟

فــ عندمآ تصبح رآئحهـ آلموت جدآ شهيهـ 

و رآئحهـ آلحيآهـ آكثر نتآنهـ تتصور

لـ آلبعض بـ آن كُل شيء قَد آنتهى وتلآشىء

كمآ تآفل آلشمس مُقررهـ آلرحيل

في وقت آلمغيب هُنآ في تلك آلحرهـ

مسآحهـقَد آصآبهآ وبآء آلموت 

(( دون آن تعلمون ))

حقيقهـ لآتُخفى .... !

آلحروب آلتي آثيرت ضجهـ 

في آلآوآنهـ آلآخيرهـ كآن لهآ آلنصيب آلآكبر

في تآثير ضمآئرآلعرب ( آلمُسلمين )

بل وآخذوآ يدعون لهم بـ آلنصر آلقريب

تكآتفوآ كـ آمهـ عربيهـ مسلمهـ 

تخآف ع بعضهآ آلبعض بل آهتموآ

بــ مُتآبعهـ تطورآت حديثيهـ لـ نشرهآ بيننآ 

كـ تغطيآت مُلزمهـ

( .. لـنقرآهآ .. )

وآلقدس مُنذُ زمن عتيق تنزف وتصرخ

وهم كـمآ هم لم يُحرك بهم شعرة آلمروءهـ

لــ يتكآتفون .. لــ ننجدتهآ

وتحريرهآ من رؤؤس آلشيآطين

آبعد كُل هذآ هل تعتقدون 

بـ آن آلضمير العربي حي ؟؟؟؟

وحقيقهـ آخرى

قد تهدآ حروبنآ وتستكين وتعود بنآ آلحيآه

ـ طبيعهـ كمآ سآبقهآ ولكن كثيرة

هي آلآشيآء التي تتلآشى منآ

نحآول الوصُول إليها

ولآ / نستطيع / 

آوقد نستطيع /

ولكن غدآ أشلآء فلسطين 

من ســ يُلملمُها.. هل من مُجيب ... ؟؟؟

( ... ومضهـ ومعهآ تكون ختم آلنهآيهـ .. )

آلموت آلجمآعي ليست إلا رصاصة

تسير بـ بطئٍ شديد ..

لكنها سـ تصيب رؤؤسنآ يوماً ما ... !

ولآنهآ آلحقيقهـ لن يتقبلهآ آحد . ولكن

لآشيء يُخفي وضوح آلشمس في عز آلنهآر ..... !!!



الكاتبه فاطمه الحطامي 


















نحن نقدر تعاونك
من فضلك اختر نوع التجاوز




شاهد ايضا




التعليقات

  • اكتب تعليق




مواضيع جديده



افضل 30 كاتب هذا الاسبوع

اكثر المواضيع مشاهدة علي الاطلاق