كلنا بنحب الكتابة
#اربح_من_الكتابة_بحرية_تامة
سجل حسابك بالموقع الان

ماذا ستفعل قبل دخول شهر رمضان الكريم.

2018-04-09 15:53:08 دين ...






بسم الله الرحمان الرحيم:


أيام قليلة وتشرق شمس الصيام .. أيام معدودة وينزل بنا ضيف عزيز على قلوبنا وانت انتورهناه وزاد شوقنا إليه فليت شعري هل نوفق لإدراكه فنكون من الفائزين

أم يوافينا الاجل فنصبح من المحجوبين؟! أحبتنا الكرام ... ونحن على عتبة شهر رمضان ما أحوجنا إلى أن نقف بعض الوقفات الهامة ، وقفات نتذكر فيها بعض ما ينبغي عمله خلال، الشهر هذا فنتعرف على جوانب الاستعداد للضيف الكريم وعادة الكريم احسان الوفادة. الوقفة الأولى: الدعاء ببلوغ رمضان: كان بعض السلف رحمهم الله يدعون الله ستة أشهر أن يبلغهم رمضان بعد رمضان ... دعنا ننسى لماذا الدعاء ذلك الحرص البالغ على بلوغ رمضان؟ ونقول:   أن بركة هذا الشهر العظيمة ، وما فيه من مضاعفة للحسناتهو ما دفع السلف الصالح رحمهم الله آلى مواصله والدعاء بالبلوغ ستة أشهر ، ثم الدعاء بالقبول بقية العام وهو ما ينبغي أن يدفعنا إلى ذلك ؛ تأسيا بهم، إضافة آلى ما نعلم من نصوص الشرع الوارده في فضل رمضان، فندعو الله أن يبلغنا رمضان، ويعينه على إدراكه وصيامه وقيامه ؛ إن : [مَنْ صَامَ رَمَضَانَ إِيمَانًا وَاحْتِسَابًا غُفِرَ لَهُ مَا تَقَدَّمَ مِنْ ذَنْبِهِ] متفق عليه. وندوع الله أن يبلغنا رمضان لأن: [مَنْ قَامَ لَيْلَةَ الْقَدْرِ إِيمَانًا وَاحْتِسَابًا غُفِرَ لَهُ مَا تَقَدَّمَ مِنْ ذَنْبِهِ] رواه البخاري ومسلم. وندعو الله أن يبلغنا رمضان لأن: [عمرة في رمضان كحجة] رواه الترمذي وأبوداود وابن ماجة والدارمي وأحمد. وندعو الله أن يبلغنا رمضان لأن: 

[صائما كان من فطر له مثل رواه أحمد والدارمي والترمذي وقآل: حسن صحيح .أجره غير أنه لا ينقص من أجر الصائم شيئا ] وندعو الله أن يبلغنا رمضان لأن: [للصائم عند فطره دعوة ما ترد] رواه أحمد وصححه الحاكم والبوصيري. وندعو الله أن يبلغنا رمضان بعد شهر ، صُحُر ، وشهر المغفرة ، وشهر الذكر ،وشهرصلة الأرحام ، وشهر أعمال الخير المتنوعة. الوقفة الثانية: تهيئة أهل البيت لاستقبال الشهر: أخي المسلم أختى المسلمة: يعجبنا ذلك الحرص منك على اهلك وابنائك فأنت تنفق على الجميع في موسم المدارس فتعد لهم ما يحتاجون إليه وفي العيد تجلب لهم الملابس الجديدة وعند حلول الشتاء تجلب ما يدفئ المنزل والابدان إضافة آلى حرصك  في توفير المأكل والمشرب فأنت مشكور في هذا كله. لكن هل أعددت أهلك وأبناءك لاستقبال هذا الشهر؟ مثبت الكتاب الذي شاهد واحد الصيام. فيتعلم وتوفير المفيدة الأشرطة آهل البيت من زوجة وابناء وبنات وخدم ما ينفعهم ويفيدهم ويزيد أيمانهم ويحيى قلوبهم. الوقفة الثالثة: دورك الإيجابي في الحي والمسجد: أخي المسلم: نحن ننتظر منكم يا عزيزي يا عزيزي . قال الله تعالى: (وَمَنْ أَحْسَنُ قَوْنزيل مِمَّنْ دَعَا إِلَى اللَّهِ وَعَمِلَ صَالِحاً وَقَالَ إِنَّنِي مِنَ الْمُسْلِمِينَ) [33] [سورة فصلت]. وصرب نبينا صلى الله عليه وسلم:   [لَأَنْ يَهْدِيَ اللَّهُ بِكَ رَجُلًا خَيْرٌ لَكَ مِنْ أَنْ يَكُونَ لَكَ حُمْرُ النَّعَمِ] رواه البخاري. أخي المسلم أختى المسلمة: أنت أعلم بنفسك ، وأدرى بمواهبك وقدراتك ، فحرى بك آن تسرين تلك الطاقات والمواهب آلى مجيد لتلقاء ودفعة في اللغة آو موعظة آو درس علمي تنفع به المصلين وآن كنت حافظا لكتابه آو مجيدا لتلاوته فما أجمل أن تلقن القرآن وتعلمه لكبار السن أو لابناء الحي محتسبا الأجر في ذلك: [خَيْرُكُمْ مَنْ تَعَلَّمَ الْقُرْآنَ وَعَلَّمَهُ] أما أن كنت صاحب موهبة ثقافية ، أو كان استخدام جهاز الكمبيوتر ؛ أو تحميلك من أن تكون قد أتيت في حياتك  ؟

أخي المسلم أختى المسلمة: ربما تكون لديك أعمال كثيرة تمنعك من المشاركة بنفسك آو ممن جلله الحياء أختى ومنعه الخجل عن الظهور أمام الناس فهل يصعب عليك تقديم [ورقة عمل] آو جملة من الاقتراحات والوسائل النافعة مكتوبة مدروسة قابلة للتنفيذ خلال، الشهر المبارك بحيث هذا تكون لجميع طبقات شاملة

المجتمع رجالا ونساء شبابا وشيبا بنات وبنين فمتى ما قمت بهذا العمل رجونا آن يتحقق فيك قول نبينا صلى الله عليه وسلم: [إن الدال على الخير كفاعله] رواه الترمذي وأحمد. أخي المسلم أختى المسلمة: ربما لا يعرف فيك ما هو من صفات ومواهب حتى تنفع بها أهل حيك أو جماعة مسجدك  تلمك المال فساهم لكنك به وانفقه في سبيل الله فتذكركن تعالى: واعلم رعاك الله آن مشاعل الخير في شهر رمضان كثيرة ومتنوعة فحرى بك آن تكون لك حساب في هذا الموضوع أكثر من فعل خيري فالمؤه آو الآلف ريال آلتي نويت إنفاقها في باب واحد من أبواب الخير جعلها في اكثر من مشروع خيري حتى ينتفع بها كثير من المسلمين ، فجزء من قد المبلغ تسد به جوعه فقير أو مسكين ، (وما تنفقوا من خير فلأنفسكم وما تنفقون إلا ابتغاء وجه الله وما تنفقوا من خير يوف إليكم وأنتم لا تظلمون ) [272] [سورة البقرة]. وثاني تكسو به عريانا ، والثالث تجعله يفتتح في فيضك ... هكذا ، ولا تنس هذه الآية:   (وَمَا أَنْفَقْتُمْ مِنْ شَيْءٍ فَهُوَ يُخْلِفُهُ وَهُوَ خَيْرُ الرَّازِقِينَ) [39] [سورة سبأ]. ختاما: نسأل الله أن يبلغنا رمضان ، وأن يوفقنا لصيامه وقيامه ؛ إيماناً واحتساباً.  

















نحن نقدر تعاونك
من فضلك اختر نوع التجاوز




شاهد ايضا




التعليقات

  • اكتب تعليق




مواضيع جديده



افضل 30 كاتب هذا الاسبوع

اكثر المواضيع مشاهدة علي الاطلاق