يمكنك الكتابة معنا بالموقع
الكتابة بحرية تامة
سجل حسابك بالموقع الان انه مجاني

ابرز الاحداث الرياضية في عام 2018

2018-12-28 17:39:47 رياضة ...






كان عام 2018  شاهدا على سلسلة من الأحداث الكروية الهامة، على رأسها مونديال روسيا الذي كان مسرحا لتألق جديد للموهبة  الفرنسية الشابة (كيليان مبابي)، الذي تألق في البطولة التي شهدت للمرة الأولى استخدام تقنية حكم الفيديو المساعد (VAR) ووصول منتخب كرواتيا إلى نهائي كأس العالم الذي يعد انجازا في تاريخ كرواتيا بقيادة لاعب وسط ريال مدريد المتألق لوكا مودريتش، الذي عاش هذا العام أفضل سنوات حياته بعد أن تمكن من فك شفرة احتكار الأسطورتين ليونيل ميسي وكريستيانو رونالدو للكرة الذهبية خلال السنوات العشر الأخيرة.

و في ما يلي نتناول ابرز خمسة احداث في عالم كرة القدم عام 2018:

1-عام رحيل الاساطير (زيزو- كريستيانو رونالدو- انيستا- بوفون)

- بعد 12 عامًا عن رحيله واعتزاله كلاعب فى عز مجده، وتألقه فى كأس العالم مع فرنسا عام 2006 وحصوله على الكرة الذهبية، أعاد زين الدين زيدان نفس المشهد مرة أخرى بتقديم استقالته كمدير فنى لفريقه ريال مدريد فى عز مجده بعدما حقق للنادى الملكى انجازا تاريخيا بحصوله على 3 دورى أبطال أوروبا متتاية، وكأس العالم للأندية والسوبر الأوروبية مرتين لكل منهما، والدورى الإسبانى وكأس الملك والسوبر الإسبانى مرَّة لكل منها، ليعطي درسا اخر في حُسن اختيار النهايات وأهمية ذلك فى تاريخ مشوار أى رياضى.

- لابُد من ذكر رحيل أسطورة حراسة المرمى على مدار تاريخ كرة القدم الإيطالى (بوفون) الذى رحل هو الآخر هذا العام عن ناديه الإيطالى الذى قضى معه 17 عامًا من الإنجازات والبطولات، وذلك أيضًا بعد اعتزاله اللعب الدولى بعدما تعثرت بلاده فى الوصول إلى كأس العالم لأول مرة منذ 60 عامًا، لينضم إلى باريس سان جيرمان الفرنسى.

كريستيانو رونالدو عندما أحرز هدفه الشهير من ضربته المقصية الرائعة فى مرمى اليوفنتوس فى النسخة الماضية من دوري أبطال أوروبا التى توج بها الملكى، وقفت الجماهير الإيطالية تُصفق بحرارة لتُحيى الأسطورة البرتغالية على هدفه، لكنهم لم يعلموا أنه سيرحل عن مدريد ويخصهم باختياره، لينضم الى يوفنتوس ابرز اساطير ريال مدريد.

- أندريس إنييستا أسطورة كرم القدم الإسبانية رحل هو الآخر عن ناديه برشلونة، بعدما قضى معه أفضل أيام حياته منذ صغره عندما التحق بمدرسة كرة القدم الخاصة بالنادى (لامسيا).

2- استخدام حكم الفيديو المساعد:

إذا كان هناك نجم لعام 2018 فهو حكم الفيديو المساعد (VAR) الذي تأكد دوره كعنصر لا غنى عنه في اللعبة، وذلك بعد اعتماد هذه التكنولوجيا في المسابقة الأغلى في كرة القدم، مونديال كأس العالم.

وحتى الاتحاد الأوروبي للعبة (يويفا) الذي لم يرد في البداية تطبيقه في الموسم الحالي 2018/2019، تراجع في النهاية وقرر استخدامه بداية من دور الـ16 في النسخة الحالية من دوري أبطال أوروبا. و بعد الكثير من الجدل واختلاف الآراء حول جدوى هذه التكنولوجيا الجديدة، تحولت صورة الحكام وهم يرفعون أياديهم نحو و يرسمون مربعا وهميا في الهواء، إلى مشهد معتاد كرويا، حتى إن المشجعين بدؤوا يقومون بهذه الإشارات لطلب اللجوء إلى(VAR) حين يكون هناك جدل بشأن لعبة ما.

3- لوكا مودريتش:

بعد تتويجه بطلا للتشامبيونز ليغ ووصيفا للمونديال وأفضل لاعب في البطولة، بالإضافة إلى جائزتي الأفضل والكرة الذهبية، توج اللاعب الكرواتي مسيرته كواحد من أفضل لاعبي الوسط في العالم، لاسيما بعد أن تمكن من كسر هيمنة البرتغالي كريستيانو رونالدو والأرجنتيني ليونيل ميسي على الساحة الكروية خلال السنوات العشر الماضية بخمس كرات ذهبية لكل منهما في العشر سنوات الأخيرة.

4- المونديال يشهد ميلاد نجم جديد:

لابد أن أداء الفرنسي الشاب كيليان مبابي لم يمر مرور الكرام في روسيا التي كانت شاهدة هذا العام على مولد موهبة استثنائية في بطولة كأس العالم، بعد أن أثبت المهاجم صاحب ال20 عاما أنه لاعب فريد و قادر على خلق توقعات هائلة في كل مرة تلمس فيها قدماه الكرة.

وفي هذه السن الصغيرة، توج مبابي بطلا للعالم مع منتخب بلاده وبأربعة ألقاب مع فريقه باريس سان جيرمان وبجائزة (ريموند كوبا) كأفضل لاعب صاعد تحت 21 سنة، ليصبح واحدا من أبرز النجوم على الساحة الكروية حاليا.

5- دوري الأمم الأوروبية..ميلاد بطولة جديدة:

كان عام 2018 شاهدا على ميلاد بطولة جديدة للمنتخبات بانطلاق النسخة الأولى من دوري الأمم الأوروبية لتضفي تغييرات على اللعبة، فبعد أن جرت العادة على استغلال فترة توقف الدوريات المحلية لإقامة وديات أو مباريات تأهيلية لبطولات كبرى، الآن أصبحت هذه المباريات التي تفتقر للأهمية من الماضي، إذ تغزو البطولة الجديدة هذه المساحة لإضفاء تنافسية على المواجهات بين المنتخبات.

ويشارك في البطولة 55 منتخبا من القارة العجوز، مقسمة على أربعة مستويات، يضم كل منها أربع مجموعات، مع نظام هبوط وصعود، بحيث يتسنى لأبطال المستوى الثاني والثالث والرابع التأهل للمستوى الأول، بدلا عن المنتخبات الهابطة.


















نحن نقدر تعاونك
من فضلك اختر نوع التجاوز




شاهد ايضا




التعليقات

  • اكتب تعليق




مواضيع جديده



افضل 30 كاتب هذا الاسبوع

اكثر المواضيع مشاهدة علي الاطلاق